EN
  • تاريخ النشر: 16 أبريل, 2009

في ذهاب ثمانية كأس خادم الحرمين الشريفين الاتحاد يتربص بالاتفاق.. وديربي مشتعل في الرياض

أفراح الاتحاد بالدوري هل تتجدد أمام الاتفاق؟

أفراح الاتحاد بالدوري هل تتجدد أمام الاتفاق؟

تنطلق مساء الجمعة منافسات دور الثمانية لبطولة كأس خادم الحرمين الشريفين، تقام ثلاث مباريات غاية في الأهمية والإثارة؛ حيث يلعب النصر مع الهلال والاتفاق مع الاتحاد والوحدة مع الشباب.

  • تاريخ النشر: 16 أبريل, 2009

في ذهاب ثمانية كأس خادم الحرمين الشريفين الاتحاد يتربص بالاتفاق.. وديربي مشتعل في الرياض

تنطلق مساء الجمعة منافسات دور الثمانية لبطولة كأس خادم الحرمين الشريفين، تقام ثلاث مباريات غاية في الأهمية والإثارة؛ حيث يلعب النصر مع الهلال والاتفاق مع الاتحاد والوحدة مع الشباب.

وتعتبر مباراة النصر مع الهلال من أهم المباريات؛ حيث إنها قمة غير تقليدية و"ديربي" من نوع خاص في الرياض، فالأول يحاول الحصول على تلك البطولة، في حين يسعى الزعيم إلى تجاوز أحزانه سريعا، بعد ضياع لقب دوري المحترفين من بين يديه أمام الاتحاد منذ أيام.

ويدخل النصر المباراة بشعار الفوز فقط لتعويض إخفاقاته، رغم أنه يعاني من الحالة الفنية السيئة للاعبيه، حيث تتطلب منهم البطولة جهدا مضاعفا. وسيحاول مدرب العالمي الأرجنتيني باوزا الاعتماد على ما لديه من لاعبين بداية من رباعي الدفاع إبراهيم شراحيلي وأحمد البحري والبرازيلي إيدير ومشعل المطيري، مرورا بلاعبي الوسط يوسف الموينع وأحمد المبارك والبرازيلي ألتون والمصري حسام غالي ومحمد الشهراني، الذي يساند العماني حسن ربيع الموجود وحيدا في خط المقدمة، ويملك باوزا خيارات أخرى كريان بلال وأحمد المبارك وغيرهما.

في المقابل، يدخل الهلال المواجهة بعد خسارته بهدفين مقابل هدف أمام الاتحاد في المرحلة الأخيرة للدوري، لكنه حفظ ماء الوجه هذا الموسم بتحقيق كأس ولي العهد، ويسعى لإضافة اللقب الثاني له هذا الموسم.

وتبدو حظوظ الزعيم جيدة فنيّا؛ حيث يملك المدرب البلجيكي جورج ليكينز تشكيلة قوية مكونة من الحارس محمد الدعيع ومحمد نامي وأسامة هوساوي وماجد المرشدي وعبد الله الزوري في الدفاع، وخالد عزيز (عمر الغامدي) والروماني ميريل رادوي والسويدي كريستيان فيلهلمسون، والكوري الجنوب سول في الوسط، مع بقاء ياسر القحطاني وحيدا في المقدمة، والإبقاء على محمد العنبر ومحمد الشلهوب والليبي طارق التايب على دكة البدلاء.

وفي مباراة ثانية، يدخل الاتحاد الملقب بالعميد لقاء الجمعة بمعنويات مرتفعة، بعد التتويج بلقب دوري المحترفين السعودي؛ حيث يحل ضيفا على الاتفاق، ومن المتوقع أن تكون المباراة قوية ومثيرة كعادة لقاءات الفريقين في الآونة الأخيرة؛ حيث يطمح الاتفاق إلى تحقيق نتيجة إيجابية على أرضه وبين جماهيره، كما أنه يستعد من خلال هذه المباراة لمعرفة جاهزية لاعبيه قبل لقاء الشباب الإماراتي في دوري أبطال أسيا.

وتضم التشكيلة المتوقعة للاتفاق حسين شيعان -في حراسة المرمى- وأمامه رباعي الدفاع راشد الرهيب وسياف البيشي وجمعان الجمعان وسعود الخيبيري، وفي خط الوسط البرازيلي باولو سيرجيو وسلطان البرقان والمغربي صلاح الدين عقال وإبراهيم المغنم وعبد الرحمن القحطاني، بينما سيكون الغاني برنس تاجو وحيدا في خط الهجوم، في ظل غياب صالح بشير الذي احتفل بزواجه مؤخرا.

أما مدرب الاتحاد الأرجنتيني جابريال كالديرون، فلديه مجموعة من اللاعبين، وسيدفع بالتشكيلة التي خاضت المباراة الأخيرة ضد الهلال وتضم الحارس مبروك زايد المرمى وحمد المنتشري وأسامه المولد وصالح الصقري وعبيد الشمراني وأحمد حديد ومناف أبوشقير (سعود كريري) ومحمد نور وريناتو والمغربي هشام أبوشروان ونايف هزازي.

ويسعى الوحدة إلى الاستفادة من عاملي الأرض والجمهور، عندما يستضيف على ملعبه بضاحية الشرائع في مكة، الشباب، حامل اللقب، بينما يتطلع الضيف لتحقيق نتيجة إيجابية تريحه في لقاء الإياب.