EN
  • تاريخ النشر: 19 يونيو, 2011

قطار العميد يواصل التقدم الاتحاد يتأهل لنهائي كأس الأبطال بالتعادل مع الزعيم

فرحة الاتحاد بالتأهل إلى النهائي

فرحة الاتحاد بالتأهل إلى النهائي

تأهل الاتحاد إلى المباراة النهائية من بطولة كأس خادم الحرمين الشريفين للأبطال، على الرغم من تعادله مع ضيفه الهلال بهدف لكل منهما على استاد الأمير عبد الله الفيصل في جدة في إياب نصف النهائي.

تأهل الاتحاد إلى المباراة النهائية من بطولة كأس خادم الحرمين الشريفين للأبطال، على الرغم من تعادله مع ضيفه الهلال بهدف لكل منهما على استاد الأمير عبد الله الفيصل في جدة في إياب نصف النهائي.

ويعود السبب الرئيسي وراء تأهل العميد لنهائي البطولة إلى فوزه في مباراة الذهاب بثلاثية نظيفة؛ ليحجز بذلك الاتحاد بطاقة التأهل إلى المباراة النهائية للبطولة.

وتقدم الهلال بهدف مبكر، بعدما استغل عيسى المحياني ارتباك دفاع الاتحاد ووضع كرة خادعة في المرمى في الدقيقة 14، مسجلا هدف التقدم.

وانتعشت آمال الهلاليين وبدت لديهم الرغبة في مضاعفة النتيجة خلال مجريات الشوط الأول، وحاول سامي الجابر -القائم بأعمال المدير الفني عقب إقالة الأرجنتيني جابريل كالديرون- تحقيق الحلم والإطاحة بالعميد، لكن دون جدوى؛ لينتهي الشوط الأول بتقدم الهلال بهدف نظيف.

حاول الهلال في شوط المباراة الثاني مواصلة هجومه وتسجيل هدفه الثاني، في الوقت الذي بحث فيه الاتحاد بشتى الطرق لتسجيل التعادل وعدم الخروج من تلك المباراة بالهزيمة.

وتمكن نايف هزازي في الدقيقة 68 من إضاعة أحلام الهلاليين في التأهل، عندما سجل التعادل؛ حيث تلقى عرضية نموذجية من البرتغالي باولو جورج انقض عليها برأسه في المرمى مسجلا التعادل.

فقد لاعبو الهلال الأمل في تسجيل أي هدف آخر والتأهل إلى المباراة النهائية، واستسلم الجميع للأمر الواقع، وانحصر اللعب في وسط الملعب، إلى أن أطلق حكم اللقاء "صافرة" النهاية معلنًا تأهل الاتحاد إلى المباراة النهائية.