EN
  • تاريخ النشر: 30 مارس, 2010

بونيودكور الأوزبكستاني يتحدى ذوبآهان الإيراني الاتحاد السعودي يتربص بالوحدة الإماراتي بأبطال أسيا

نجوم الاتحاد يتأهبون لمواجهة الوحدة الإماراتي

نجوم الاتحاد يتأهبون لمواجهة الوحدة الإماراتي

يتطلع الاتحاد السعودي لإضافة ثلاث نقاط جديدة لتعزيز موقعه في المجموعة الثانية عندما يستقبل الوحدة الإماراتي يوم الثلاثاء على إستاد الأمير عبد الله الفيصل في مدينة جدة، ضمن منافسات الجولة الرابعة لدوري أبطال أسيا في كرة القدم.

  • تاريخ النشر: 30 مارس, 2010

بونيودكور الأوزبكستاني يتحدى ذوبآهان الإيراني الاتحاد السعودي يتربص بالوحدة الإماراتي بأبطال أسيا

يتطلع الاتحاد السعودي لإضافة ثلاث نقاط جديدة لتعزيز موقعه في المجموعة الثانية عندما يستقبل الوحدة الإماراتي يوم الثلاثاء على إستاد الأمير عبد الله الفيصل في مدينة جدة، ضمن منافسات الجولة الرابعة لدوري أبطال أسيا في كرة القدم.

وفي مباراة ثانية ضمن المجموعة ذاتها، يلعب بونيودكور الأوزبكستاني مع ذوبآهان الإيراني.

يتصدر ذوبآهان ترتيب المجموعة برصيد 7 نقاط، يليه بونيودكور (6) والاتحاد (4) ويأتي الوحدة رابعا من دون أي نقطة.

يأمل الاتحاد الذي يلعب على أرضه وأمام جماهيره في تحقيق فوزه الثاني على التوالي والتقدم إلى المركز الثاني في الترتيب أي تكن نتيجة مباراة بونيودكور وذوبآهان.

تعتبر حظوظ الاتحاد وافرة في الفوز، خصوصا أنه يتفوق على ضيفه من الناحية الفنية، وهذا ما بدا في مباراة الذهاب الأسبوع الماضي حين عاد من أبوظبي بفوزه الوحيد حتى الآن بهدفين نظيفين.

ولكن المباراة لن تكون سهلة لأن الوحدة يحتاج إلى مجهود مضاعف، خصوصا أن الوحدة يريد رد اعتباره والتمسك ببصيص الأمل في المنافسة.

الاتحاد له صولات وجولات في هذه المسابقة فتوج بطلا لها مرتين عامي 2004 و2005، ووصل إلى المباراة النهائية في النسخة الماضية قبل أن يخسر أمام بوهانج ستيلرز الكوري الجنوبي في طوكيو.

ومع تحقيقه الفوز الأول في الجولة الماضية على الوحدة بأداء فني جيد، يسعى الاتحاد إلى المتابعة على هذا المنوال للدخول بقوة في المنافسة على إحدى بطاقتي التأهل.

من جانبه، يخوض الوحدة المباراة بعدما فقد نظريا فرصته في التأهل إلى الدور الثاني بخسارته في المباريات الثلاثة السابقة، لذلك قد يلجأ مدربه النمساوي جوزيف هيكسبرجر إلى إشراك عناصر جديدة في تشكيلته، خصوصا أنه حصر اهتمامه كليا بالدوري المحلي الذي يحتل صدارته وأصبح هدفه الوحيد لإنقاذ موسمه، خصوصا أنه يلقى منافسة شرسة من الجزيرة المتصدر السابق.

يفتقد الوحدة لعدد كبير من لاعبيه في مباراة الاتحاد غدا؛ حيث يغيب الثلاثي البرازيلي فرناندو بيانو للإنذار الثاني، ومارسيو ماجراو وأندريه بنجا للإصابة، ويبتعد محمد الشحي للإصابة أيضا.

وستكون المباراة الثانية ثأرية؛ حيث يسعى بونيودكور إلى رد اعتباره أمام ذوبآهان الذي أسقطه في إيران بثلاثة أهداف نظيفة، ويدرك جيدا أنه سيضرب أكثر من عصفور بحجر واحد، أولا سيثأر من منافسه، وثانيا سينتزع منه صدارة المجموعة، وثالثا سيقطع خطوة كبيرة نحو حجز إحدى بطاقتي التأهل إلى الدور الثاني.