EN
  • تاريخ النشر: 19 أغسطس, 2011

الإصابة تحرم الشياطين من "فيديتش" 5 أسابيع

تعرض مانشستر يونايتد الإنجليزي لضربة قاسية إضافية في مستهل الموسم، بعدما كشف مدربه الاسكتلندي أليكس فيرجسون، الجمعة، أن مدافعه وقائده الصربي نيمانيا فيديتش سيغيب عن الملاعب خمسة أسابيع بسبب الإصابة.

تعرض مانشستر يونايتد الإنجليزي لضربة قاسية إضافية في مستهل الموسم، بعدما كشف مدربه الاسكتلندي أليكس فيرجسون، الجمعة، أن مدافعه وقائده الصربي نيمانيا فيديتش سيغيب عن الملاعب خمسة أسابيع بسبب الإصابة.

وتعرض فيديتش لإصابة في ساقه، في نهاية الأسبوع الماضي، خلال المباراة الأولى لفريقه في الدوري المحلي ضد وست بروميتش ألبيون (2-1)، في لقاء شهد إصابة قلب الدفاع الآخر ريو فرديناند أيضًا الذي كان من المفترض أن يغيب عن الملاعب ستة أسابيع، لكن يبدو أنه سيعود إلى فريقه خلال مباراة المرحلة الثالثة ضد أرسنال في الـ28 من الشهر الحالي؛ وذلك حسب فيرجسون الذي تنتظره مهمة صعبة الاثنين ضد توتنهام.

وفي ظل غياب فيديتش وفرديناند، سيلجأ فيرجسون إلى الوافد الجديد فيل جونز وإلى جوني إيفانز من أجل شغل مركز قلبي الدفاع أمام توتنهام.