EN
  • تاريخ النشر: 18 أبريل, 2009

اعتلى القمة لأول مرة هذا الموسم الإسماعيلي يعاقب الاتحاد بهدفين ويشعل الدوري المصري

الدراويش اعتلوا قمة الدوري المصري

الدراويش اعتلوا قمة الدوري المصري

اعتلى الإسماعيلي قمة الدوري المصري الممتاز لكرة القدم للمرة الأولى هذا الموسم، أثر تغلبه على الاتحاد السكندري بهدفين مقابل هدف في المباراة "العصيبة" التي أقيمت بين الفريقين مساء السبت بالإسكندرية، ضمن مباريات المرحلة السابعة والعشرين لمسابقة الدوري المصري لكرة القدم.

اعتلى الإسماعيلي قمة الدوري المصري الممتاز لكرة القدم للمرة الأولى هذا الموسم، أثر تغلبه على الاتحاد السكندري بهدفين مقابل هدف في المباراة "العصيبة" التي أقيمت بين الفريقين مساء السبت بالإسكندرية، ضمن مباريات المرحلة السابعة والعشرين لمسابقة الدوري المصري لكرة القدم.

ونجح الدراويش في تحقيق أغلى ثلاث نقاط له بعد تحويل تأخره بهدف في الشوط الأول إلى فوز ثمين بهدفين، ليرتفع رصيد الدراويش إلى 54 نقطة يحتل بهم المركز الأول أمام الأهلي بنقطتين والمتبقي له مباراتين مؤجلتين.

جاءت البداية سريعة من جانب الفريقين وظهر الارتباك واضحًا في دفاعات الإسماعيلي خاصة من جانب اللاعب الموزمبيقي داريو كان، والذي كاد أن يكلف الإسماعيلي هدفا مبكرا في مرماه بعد أن أخطأ في الدقيقة الـ7 من بداية المباراة داخل منطقة الجزاء لتصل الكرة لريعو الذي سدد ولكن فتحي أخرج الكرة ببراعة.

انحصرت الكرة في وسط الملعب وتبادل الفريقان السيطرة على منطقة المناورات دون أي خطورة حقيقية على مرمى أي منهما، حتى جاءت الدقيقة الـ17 لتعلن عن الهدف الأول للاتحاد أثر تمريرة من محمد رجب إلى محمد ناجى (جدو) الذي مر بمهارة عالية من عبد الحميد سامي لينفرد بفتحي ويضعها أرضية على يساره.

ينشط الإسماعيلي في محاولة لتعويض الهدف ويضغط بكل خطوطه وتظهر الثغرات أكثر وأكثر في دفاعاته، ويلجأ عمر جمال للتسديد من الخارج في ظل عدم التعاون المثمر مع عبد الله السعيد وأبو جريشة ويسدد أحمد خيري وأحمد سمير فرج ولكن غاب عن جميعها التوفيق والدقة.

بدأ الشوط الثاني بهجوم مكثف من لاعبي الدراويش ووضح تصميمهم على تعديل النتيجة، وبالفعل ينجح شريف عبد الفضيل في تمرير كرة عرضية داخل منطقة الجزاء يستقبلها محمد محسن أبو جريشة ويضعها جميلة على يمين الحارس الهاني سليمان ليعلن عن هدف التعادل للإسماعيلي.

يبدأ الإسماعيلي في فرض سيطرته على مجريات اللقاء ويسدد عبد الله السعيد كرة قوية ولكن تقف العارضة مرة أخرى أمام الدراويش، ويتوتر الملعب في الدقيقة الـ60 عندما ينذر حكم اللقاء لاعب الاتحاد محمد رجب ريعو لجذبه شريف عبد الفضيل من الفانلة، ثم يعطيه إنذارًا آخر نتيجة حركة غير أخلاقية ويطرده خارج الملعب.

ويواصل أبو جريشة تألقه حتى نجح في وضع التقدم لفريقه قبل النهاية بـ6 دقائق عندما رفع عبدالله السعيد عرضية رائعة من الناحية اليسرى يستقبلها أبو جريشة برأسه جميلة في المرمى معلنًا عن هدف التقدم للإسماعيلي.

وفي مباراة أخرى نجح المصرية للاتصالات بقيادة العميد حسام حسن في تسجيل فوز قاتل على المقاولون العرب بهدف لنجمه أحمد عمران من ضربة جزاء في الدقيقة الـ90.

ورفع المصرية للاتصالات رصيده إلى 28 نقطة لكنه لا يزال مهددًا بالهبوط؛ حيث يحتل المركز الرابع عشر لكن الفارق بينه وبين طلائع الجيش صاحب المركز العاشر ثلاث نقاط فقط، أي أن فرصة الاتصالات في البقاء باتت ممكنة جدا.

وفي إطار مباريات الأسبوع نفسه تعادل المصري البورسعيدي بهدف مع اتحاد الشرطة الرياضي ليرفع اتحاد الشرطة رصيده إلى 35 نقطة احتل بها المركز الثامن، فيما بقي المصري في المركز التاسع برصيد 33 نقطة.