EN
  • تاريخ النشر: 21 سبتمبر, 2011

الإسماعيلي والعميد فوز للاستقرار

sport article

sport article

أسعدني فوز الإسماعيلي على بني سويف لأن الدراويش في حاجة إلي فترة هدوء وضبط النفس بعد العواصف الشديدة التي تعرض لها النادي مؤخرا. وقيمة الفوز انه سيعطي الثقة في نفوس اللاعبين والجماهير وإدارة النادي. والأهم هو منح الجهاز الفني الجديد بقيادة حسام حسن القوة بالانطلاقة الممتازة في أول مباراة رسمية له مع الفريق.
وفي تصورنا أن الإسماعيلي سيظهر في الموسم المقبل بشكل أكثر قوة عن المواسم السابقة لأن حسام حسن المدير الفني وتوأمه إبراهيم حسن أصبحا أكثر نضجا واستفادة من تجاربهما السابقة مع المصري والاتصالات والزمالك ومعهما مجموعة من خيرة لاعبي مصر وجميعهم يرغب في مصالحة الجمهور الإسماعيلاوي الوفي بعد ضياع البطولات في السنوات الأخيرة.
وما نتمناه أن يسهم هذا الفوز في إرساء الاستقرار داخل النادي تحت قيادة رأفت عبد العظيم، وإذا سارت الأمور طبيعية ووجد حسام حسن المساندة الواعية، وقدم اللاعبون مبارياتهم بالغيرة والإخلاص فالمؤكد أن الإسماعيلي سيكون له مكان على منصة البطولات.
وبالمناسبة حسام وإبراهيم -كما علمت- وافقا على تخفيض راتبيهما المتفق عليه مع الرئيس السابق يحيي الكومي وهذا أن دل على شيء فإنما يدل على ان النجاح والسعي إليه والرغبة في العمل هو كل ما يفكر فيه التوأم وسينعكس ذلك بالإيجاب على لاعبي الفريق ككل.
وما أذكره ليس انحيازا من جانبي إلي حسام وإبراهيم وإنما أري أنهما صاحبا كاريزما رياضية تستحق التشجيع وما حققاه مع الزمالك في الموسم الماضي ليس فشلا على الإطلاق بل كما يقول ماهر عبد العزيز عضو مجلس إدارة الزمالك ما تحقق جيد جدا لأن الفريق الأبيض كان يعاني من عدم وجود بدلاء أكفاء وهو السر الذي جعل حسام يلعب بتشكيل ثابت لمدة موسم كامل وهو ما استوعبه الجهاز الفني وكان قد تفاوض مع أربعة من النجوم الذين انضموا بالفعل للزمالك في الموسم الجديد.
عموما.. الموسم الجديد يبدو أنه سيكون أكثر إثارة ومتعة بالاستعداد القوي من كل الفرق والجمهور سيكون الفائز الأكبر.
 
نقلا عن صحيفة "المساء" المصرية يوم الأربعاء 21 سبتمبر/أيلول 2011