EN
  • تاريخ النشر: 18 مارس, 2011

في المرحلة الـ20 من الدوري السعودي الأهلي يتوعد التعاون.. والفيصلي يصطدم بالقادسية

الأهلي يسعى إلى تحسين مركزه في الدوري السعودي

الأهلي يسعى إلى تحسين مركزه في الدوري السعودي

يواجه الأهلي، التعاون ضمن منافسات الجولة الـ20 من دوري زين السعودي، فيما يستضيف الفيصلي نظيره القادسية في مباريات نفس الجولة.

يدخل الأهلي المباراة محتلاًّ المركز السابع بـ24 نقطة؛ حيث يسعى إلى تحسين مركزه في الترتيب بعد أن تلاشت حظوظه تمامًا في الصدارة. ونجح قلعة الكؤوس في الفترة الماضية في تحسين أدائه الفني بعد رحيل

يواجه الأهلي، التعاون ضمن منافسات الجولة الـ20 من دوري زين السعودي، فيما يستضيف الفيصلي نظيره القادسية في مباريات نفس الجولة.

يدخل الأهلي المباراة محتلاًّ المركز السابع بـ24 نقطة؛ حيث يسعى إلى تحسين مركزه في الترتيب بعد أن تلاشت حظوظه تمامًا في الصدارة. ونجح قلعة الكؤوس في الفترة الماضية في تحسين أدائه الفني بعد رحيل مدربه الصربي ميلوفان، واستلام مساعده أليكس المهمة التدريبية، وبات من الصعب الخروج من أمامه بنتيجة إيجابية.

ويملك الأهلي خطًّا هجوميًّا قويًّا بقيادة البرازيلي فيكتور سيموس، والعماني عماد الحوسني، وكلاهما يجيد التعامل المثالي قرب مناطق الخطر، كما أن المدرب نجح في إعادة صياغة مناطق الوسط، وصار الرباعي البرازيلي: مارسينهو، وتيسير الجاسم، ومعتز الموسى، وكامل الموسى؛ يؤدون أدوارهم الدفاعية والهجومية كما يجب، إضافةً إلى أن الصربي نيكولا وُفِّق في إعادة القوة إلى الدفاعات الخضراء، إلى جانب جفين البيشي، ومنصور الحربي، ومحمد مسعد على الأطراف.

أما التعاون فيسعى في هذا اللقاء إلى التقدم خطوة بعيدة عن مناطق خطر الهبوط؛ إذ يملك 16 نقطة في المركز ما قبل الأخير بعد سحب ثلاث نقاط من رصيده بسبب قبول احتجاج نجران. وعانى الفريق في الفترة الأخيرة من تراجع في الأداء الفني، عكس البداية القوية التي استهلَّ بها منافسات الدوري ومدرب الفريق ولاعبوه، أمام تحدٍّ كبيرٍ لإثبات الأحقية في البقاء بين الكبار. والخصم ليس بالسهل؛ لذا ستكون هناك حسابات خاصة للمدرب من أجل تقليص الفوارق الفنية التي تصب في كفة الضيوف.

وحقق التعاون أفضل نتائجه على أرضه وبين جماهيره، وحصد عديدًا من النقاط أمام كبار الفرق؛ ما يجعل جماهيره تعوِّل كثيرًا على الخروج من الموقعة بالنقاط الثلاث كاملة. والقائمة الصفراء يوجد فيها عديد من اللاعبين القادرين على الوصول إلى مرمى الخصم بوجود بدر الخميس، وعلي التركي، وأحمد الحربي، وغيرهم من الأسماء التي برزت في خارطة الفريق هذا الموسم.

وفي المباراة الثانية التي تُقام على ملعب مدينة الأمير سلمان بن عبد العزيز الرياضية بالمجمعة، يطمح كلٌّ من الفيصلي والقادسية إلى خطف نقاط المباراة لتعزيز مركزه في الترتيب. ويملك الفيصلي 29 نقطة في المركز السادس بعد أن لعب 19 لقاء، مقابل 18 نقطة لمصلحة القادسية الذي يحتل المركز الثاني عشر، والذي خاض 18 لقاء، في حين انتهت مواجهة الدور الأول بين الفريقين بالتعادل الإيجابي بهدفين لكلٍّ منهما؛ سجَّل للفيصلي عبد الله دوش ووصل الذويبي، وأحرز هدفي القادسية طلال الخيبري وماستر إيدو.