EN
  • تاريخ النشر: 04 يناير, 2011

ناجي سعيد بالعودة إلى "القلعة الحمراء" الأهلي المصري يستقر على الجهاز المعاون لجوزيه

الجهاز المعاون لجوزيه تحدد بالكامل

الجهاز المعاون لجوزيه تحدد بالكامل

قررت لجنة الكرة بالنادي الأهلي المصري الإبقاء على سيد عبد الحفيظ مديرًا للكرة، ومحمد يوسف مدربًا للفريق الأول لكرة القدم، وإعادة أحمد ناجي إلى منصب مدرب حراس المرمى.

قررت لجنة الكرة بالنادي الأهلي المصري الإبقاء على سيد عبد الحفيظ مديرًا للكرة، ومحمد يوسف مدربًا للفريق الأول لكرة القدم، وإعادة أحمد ناجي إلى منصب مدرب حراس المرمى.

كذلك قررت استمرار الجهاز الطبي للفريق بنفس تشكيله الحالي بقيادة الدكتور مجدي عبد العزيز.

وكانت لجنة الكرة قررت قبل يومين التعاقد مع البرتغالي مانويل جوزيه لتولي منصب المدير الفني للفريق بعقد لمدة موسم ونصف الموسم بدايةً من يناير/كانون الثاني الحالي.

واتفقت اللجنة مع جوزيه على اصطحاب مواطنيه بيدرو وفيدالجو لشغل منصبي المدرب العام ومدرب الأحمال على الترتيب، كما وافقت على تعيين البرتغالي الثالث ماركوس محللاً لأداء اللاعبين الفني والبدني.

ويصل جوزيه ومعاونوه الثلاثة إلى القاهرة يوم الأربعاء لبدء العمل مع الفريق اعتبارًا من الخميس.

بينما يتولى محمد يوسف وناجي قيادة تدريبات الفريق يوم الثلاثاء بعد الراحة السلبية التي حصل عليها الفريق لمدة أربعة أيام عقب لقاء القمة أمام الزمالك الذي انتهى بالتعادل السلبي بين الفريقين يوم الخميس الماضي ضمن منافسات الدوري المصري.

ومن جانبه، أعرب أحمد ناجي العائد إلى منصب مدرب حراس المرمى للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي المصري؛ عن سعادته بالعودة إلى المنصب واختيار لجنة الكرة بالنادي إياه ضمن أفراد الجهاز الفني لـ"القلعة الحمراء".

وأكد ناجي، في تصريحٍ لوكالة الأنباء الألمانية "د ب أ" أن سعادته لا تتمثل في العودة إلى الأهلي فقط، بل في عودة البرتغالي مانويل جوزيه إلى منصب المدير الفني للفريق، وخاصةً أنه عمل معه فترة زمنية طويلة.

وأضاف أن جوزيه من المدربين المتميزين، وبإمكانه إعادة الألقاب والبطولات إلى النادي الأهلي المصري، ومن ثم فإنه سيسعى إلى بذل قصارى جهده خلال الفترة المقبلة.