EN
  • تاريخ النشر: 24 فبراير, 2011

الأهلي السعودي يطالب رايفيتش بدفع 500 ألف يورو

الأهلي يطالب رايفيتش بالشرط الجزائي

الأهلي يطالب رايفيتش بالشرط الجزائي

يبدو أن المدرب الصربي ميلوفان رايفيتش المستقيل من تدريب نادي الأهلي السعودي لكرة القدم سيواجه الكثير من المتاعب قبل إتمام تعاقده مع المنتخب القطري بشكل رسمي؛ حيث أشارت مصادر إعلامية سعودية إلى أن الأهلي سيلجأ إلى المحكمة الدولية بعد تهرب المدرب الصربي من دفع قيمة الشرط الجزائي في عقده والبالغة 500 ألف يورو (نحو ثلاثة ملايين ريال سعودي) خاصة وأنه حصل على جزء كبير من مستحقاته المالية كمقدم لعقده.

يبدو أن المدرب الصربي ميلوفان رايفيتش المستقيل من تدريب نادي الأهلي السعودي لكرة القدم سيواجه الكثير من المتاعب قبل إتمام تعاقده مع المنتخب القطري بشكل رسمي؛ حيث أشارت مصادر إعلامية سعودية إلى أن الأهلي سيلجأ إلى المحكمة الدولية بعد تهرب المدرب الصربي من دفع قيمة الشرط الجزائي في عقده والبالغة 500 ألف يورو (نحو ثلاثة ملايين ريال سعودي) خاصة وأنه حصل على جزء كبير من مستحقاته المالية كمقدم لعقده.

وشنت وسائل الإعلام السعودية حملة من الانتقادات للمدرب الصربي حول الأسباب التي ذكرها عندما تقدم باستقالته لمجلس إدارة الأهلي؛ حيث تعلل بأنه يمر ببعض المشاكل العائلية التي دفعته إلى وضع حد لمسيرته مع الأهلي، مؤكدا أنه سعيد للغاية بتجربته مع الفريق، ولا توجد لديه أي عروض خارجية، ولكن بمرور الوقت تأكد أن ما قاله رايفيتش لم يكن الحقيقة بدليل أنه أصبح على وشك التعاقد مع المنتخب القطري، ولم يعد إلى صربيا كما ادعى.

وكشفت صحيفة "الوطن" السعودية أن رايفيتش سافر بالفعل الشهر الماضي إلى قطر لمدة يومين خلال معسكر خارجي خاضه الأهلي في أبو ظبي، على الرغم من أنه أعلم إدارة الأهلي بأنه سيسافر إلى إسبانيا بسبب محاكمة تنتظره، وتتعلق بمشكلة مالية مع وكيل أعماله السابق، وقد أثبت جواز سفره ذلك، وهو ما يؤكد أن هناك نية مبيتة من المدرب الصربي لترك فريقه السعودي بعد أن وصله عرض مغرٍ من اتحاد الكرة القطري.