EN
  • تاريخ النشر: 23 أغسطس, 2011

استجابة لحملة خادم الحرمين الشرفيين الوطنية الأندية السعودية تتبرع بـ9 ملايين ريال لشعب الصومال

الأندية السعودية تتسابق في حملة التبرعات لصالح الصومال

الأندية السعودية تتسابق في حملة التبرعات لصالح الصومال

وصلت حصيلة تبرعات أندية الهلال والأهلي والنصر والشباب والاتحاد وبعض لاعبي الدوري السعودي إلى 9 مليون وثلاثمائة ألف ريال، لصالح حملة خادم الحرمين الشرفيين الوطنية المخصصة لإغاثة الشعب الصومالي من المجاعة التي يعاني منها كثيرون

وصلت حصيلة تبرعات أندية الهلال والأهلي والنصر والشباب والاتحاد وبعض لاعبي الدوري السعودي إلى 9 مليون وثلاثمائة ألف ريال، لصالح حملة خادم الحرمين الشرفيين الوطنية المخصصة لإغاثة الشعب الصومالي من المجاعة التي يعاني منها كثيرون بسبب الجفاف وغياب الأمطار لفترة طويلة، ما تسبب في موت كثير من الأطفال وانتشار الأمراض في ظل نقص حاد في الأدوية، ما استدعى المنظمات الدولية وكثير من الدول العربية إطلاق حملات تبرعات موجهة إلى الصومال.

ذكرت صحيفة الاقتصادية أن الأمير عبد الرحمن بن مساعد رئيس نادي الهلال أعلن عن تبرعهم بمبلغ مليون ريال باسم جماهير "الزعيموذلك من إجمالي نسبة الـ 25 % التي يقوم الهلال باقتطاعها من قيمة تذاكر مبارياته لصالح الأعمال الخيرية.

وبتلك الخطوة، يتاح بذلك للجماهير الهلالية التي ستحضر مباريات الفريق في الموسم المقبل المساهمة في هذه الحملة عبر هذا التبرع الذي حرصت عليه إدارة نادي الهلال سنوياً لدعم الأعمال الخيرية في السعودية، إسهاماً منها في تعزيز الدور الذي تلعبه الأندية الرياضية على مستوى المجتمع.

كما أعلن النادي الأهلي عن تبرعه بـ 100 ألف ريال استجابة لدعوة خادم الحرمين، حيث أجرى الأمير فهد بن خالد رئيس الأهلي اتصالاً بالقناة الأولى للتلفزيون السعودي أعلن فيها تبرع إدارة النادي الأهلي بمئة ألف ريال عن النادي وجماهيره.

وأعلن نادي النصر تبرعه بمبلغ مليون ريال نيابة عن النادي وجماهيره للشعب الصومالي، وتبرع قائد الفريق حسين عبدالغني تبرعه بمليون ريال, وسعد الحارثي بمليون ريال أيضا, كما تبرع غالب بن تويلي عضو شرف نادي النصر بمبلغ مليون ريال.

وذكر طارق النوفل مدير المركز الإعلامي لنادي الشباب أن إدارة فريقه تبرعت بمبلغ مائة ألف ريال للشعب الصومالي، وأكدت إدارة نادي الاتحاد تبرعها بمليون ريال عن إدارة النادي, كما أعلنت تبرعها بنصف مليون ريال عن جماهير الفريق.

كما تبرع اللاعب أسامة المولد بمبلغ 500 ألف ريال, ومبروك زايد بـ100 ألف ريال, والجزائري عبدالملك زياية بـ50 ألف ريال, والبرتغالي باولو جورج بـ50 ألف ريال, كما تبرع اللاعب رضا تكر براتبين من رواتبه.

وسجل قائد الفريق الاتحادي محمد نور الرقم الأكبر في التبرعات من بين الرياضيين حيث قدم مبلغ مليوني ريال.