EN
  • تاريخ النشر: 06 يناير, 2011

متفوقا على الكوري تشونج الأمير علي بن الحسين يفوز بمنصب نائب رئيس "الفيفا"

حصل الأمير علي بن الحسين -رئيس الاتحاد الأردني- على منصب نائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفاإثر فوزه على منافسه الكوري الجنوبي تشونج مونج جوون، يوم الخميس، في الدوحة في الانتخابات التي أقيمت خلال الجمعية العمومية للاتحاد الأسيوي لكرة القدم.

حصل الأمير علي بن الحسين -رئيس الاتحاد الأردني- على منصب نائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفاإثر فوزه على منافسه الكوري الجنوبي تشونج مونج جوون، يوم الخميس، في الدوحة في الانتخابات التي أقيمت خلال الجمعية العمومية للاتحاد الأسيوي لكرة القدم.

وحسم الأمير علي الموقف في مصلحته بعد حصوله على 25 صوتا، مقابل 20 صوتا لمنافسه.

وكان الأمير علي أكد -في تصريحات سابقة- أن أمنياته الكبيرة هي "نقل هموم القارة الأسيوية ومعاناتها، والبحث عن حل للصعوبات التي تواجهها في المستقبل، وإيجاد التوازن اللازم لدفع الكرة الأسيوية إلى الأمام، وهذه هي الأسباب التي دفعتني للتفكير في ترشيح نفسي ممثلا عن القارة الأسيوية الأكبر والأكثر نموا في العالم".

وقال: "ترشحت لدعم قطاع الشباب، ويجب علينا بناء قاعدة رياضية في أسيا تنافس مستقبلا على البطولات العالمية. لم أفكر في أية تحالفات في المنطقة، والهدف الوحيد هو خدمة الكرة العربية على الخصوص والأسيوية ككل، وإن الدول الأسيوية تبحث عن دماء جديدة تمثلها في الاتحاد الدولي".

وكان تشونج يشغل منصب نائب رئيس الاتحاد الدولي منذ 16 عاما، ومن الأسماء المرشحة لمنافسة بلاتر على رئاسة الاتحاد الدولي، ومن هنا كانت أهمية الاحتفاظ بمنصبه.