EN
  • تاريخ النشر: 15 مارس, 2011

الألماني كولشرايبر يطيح بسودرلينج من الدور الثالث

الألماني كولشرايبر

الألماني كولشرايبر

فجّر الألماني فيليب كولشرايبر أكبر مفاجآت بطولة إنديان ويلز لتنس الأساتذة لهذا الموسم حتى الآن بإطاحته مساء أمس الاثنين بالمصنف الرابع بالبطولة السويدي روبين سودرلينج بتغلبه عليه 7/6 (10/8) و6/4 في الدور الثالث.

فجّر الألماني فيليب كولشرايبر أكبر مفاجآت بطولة إنديان ويلز لتنس الأساتذة لهذا الموسم حتى الآن بإطاحته مساء أمس الاثنين بالمصنف الرابع بالبطولة السويدي روبين سودرلينج بتغلبه عليه 7/6 (10/8) و6/4 في الدور الثالث.

وحقق كولشرايبر أمس فوزه الرابع على سودرلينج، وصيف بطولة فرنسا المفتوحة (رولان جاروس) في العامين الماضيين، في إجمالي خمس مواجهات جمعتهما.

وتلقى سودرلينج العلاج لكاحله الأيسر بعدما خسر المجموعة الأولى أمس.

وقال كولشرايبر بعد المباراة: "إنني سعيد بهذا الفوز، كان سودرلينج في الملعب وقد لعب بالفعل، ربما لم يمر بأفضل أيامه، ولكنني أعتقد أيضا أن الحظ حالفني في تحقيق هذا الفوز".

وكانت هزيمة أمس هي الثانية فقط لسودرلينج خلال موسم 2011 الذي حقق خلاله 19 فوزا مقابل هزيمتين، وأحرز خلاله ثلاثة ألقاب، وهو أكبر عدد من الألقاب يحرزه أي لاعب منذ انطلاق هذا الموسم.

وقال سودرلينج: "أعتقد أنني خسرت المباراة منذ أن قررت نزول الملعب، لأنني لم يكن من المفروض أن ألعب اليوم، إنني أجلس هنا بعد المباراة وأشعر أنني لم أتمكن من بذل قصارى جهدي، أعتقد أنه كان غباء شديدا أن ألعب المباراة".

وأوضح اللاعب السويدي أنه أصيب في كاحله خلال المباراة الوحيدة التي مثل فيها بلاده خلال مشاركتها ببطولة كأس ديفيز لفرق الرجال قبل أسبوع تقريبا، وبعدها رقد سودرلينج في الفراش لمدة خمسة أيام لإصابته بالحمى.

وقال سودرلينج قبل توجهه لإجراء أشعة على موضع الإصابة مع تبقي عشرة أيام فقط على انطلاق بطولة ميامي للأساتذة: "تمكنت من لعب مباراتي الأولى في إنديان ويلز، رغم صعوبتها البالغة، ولكن كلما لعبت على قدمي كلما ازداد الأمر سوءا، إنها ليست بحالة جيدة".

وأضاف: "يصبح الأمر أكثر سوءا عندما ألعب، ولكنني آمل ألا تكون الإصابة تفاقمت كثيرا اليوم، آمل أن تتحسن حالتي قريبا".

ولا شك في أن المصنف الخامس البريطاني آندي موراي سيزداد إحباطا الآن بعدما شاهد اللاعب الأمريكي المغمور دونالد يانج الذي أطاح به (موراي) من الدور الثاني من البطولة الصحراوية وهو يتلقى هزيمة كبيرة من الإسباني تومي روبريدو بنتيجة صفر/ 6 و4/6 مساء أمس.

ورفع روبريدو رصيده من الانتصارات بهذا الموسم إلى 15 فوزا مقابل أربع هزائم بعد تغلبه على يانج.

وفي منافسات السيدات، واصلت المصنفة الأولى الدنماركية كارولينا فوتسنياكي انطلاقتها القوية في إنديان ويلز بتغلبها على الإسبانية ماريا مارتينيز سانشيز 6/1 و6/3 في الدور الثالث.

وواجهت فونتسنايكي بعض التحدي في مباراة أمس حيث التقت بواحدة من اللاعبات النادرات اللاتي يجدن لعب الكرات العالية السريعة في التنس هذه الأيام.

وقالت فوتسنياكي: "إنني سعيدة بالفوز، كنت أعرف أن المباراة لن تكون سهلة.. إنني أتطلع للعب مباراتي بالدور الرابع فأنا سعيدة حقا بالتأهل لذلك الدور. إنني مستمتعة بالمشاركة في هذه البطولة وسعيدة بخوض مباراة أخرى فيها".

وتغلبت المصنفة الثامنة البيلاروسية فيكتوريا أزارينكا على البولندية أورسولا رادفانسكا 7/6 (7/3) و6/3، بينما تغلبت شقيقة أورسولا المصنفة التاسعة أجنييسكا رادفانسكا على الروسية ماريا كيريلينكو 6/ صفر و2/6 و7/5 .

كما تغلبت الروسية أليسا كلييبانوفا على المصنفة 13 الإيطالية فلافيا بينيتا 6/3 و6/4 بينما أفسدت النجمة الروسية ماريا شارابوفا المصنفة 16 في إنديان ويلز على منافستها الفرنسية أرفان رضائي الاحتفال بعيد ميلادها الـ24 بتغلبها عليها 6/2 و6/2 .