EN
  • تاريخ النشر: 06 يونيو, 2009

لديه شعور جيد بالتألق الألماني فيتيل يسجل أسرع زمن في بطولة الجائزة الكبرى

سخونة في بطولة تركيا

سخونة في بطولة تركيا

سجل الألماني سيبستيان فيتيل سائق فريق ريد بول أسرع زمن اليوم السبت في التجربة الرسمية لسباق الجائزة الكبرى التركي الذي يقام غدا الأحد في اسطنبول ضمن منافسات بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا-1.

سجل الألماني سيبستيان فيتيل سائق فريق ريد بول أسرع زمن اليوم السبت في التجربة الرسمية لسباق الجائزة الكبرى التركي الذي يقام غدا الأحد في اسطنبول ضمن منافسات بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا-1.

وكاد البريطاني جنسون باتون، متصدر الترتيب العام لفئة السائقين ببطولة العالم أن يحرز مركز الانطلاق الأول، حيث أنهى التجربة الرسمية على مضمار "اسطنبول بارك" البالغ طوله 5338 مترا في دقيقة واحدة و28.421 ثانية.

بيد أن فيتيل، الذي أنهى لفته بعد الزمن القانوني، وهو عشر دقائق، انتزع الصدارة وتفوق على سائق فريق براون جي.بي بفارق 0.105 ثانية.

وقال فيتيل في المؤتمر الصحفي إنه لديه شعور جيد بشأن سيارته، مضيفا أنه رغم أنه كان واثقا إلا أنه ما زال مندهشا لأنه سجل أسرع زمن.

وأضاف فيتيل أنه سعيد للغاية، لقد فعلناها أخيرا ففي السباقين الماضيين حاولنا بجدية وأخيرا نجحنا الآن في التفوق عليهم (في إشارة إلى سائقي براون جي.بي).

وأعرب باتون عن تقديره لفريق ريد بول قائلا بالطبع أبلى سيبستيان بلاء حسنا وتفوق علينا، إنه شيء عظيم حيث أمامنا منافسة كبيرة، ليست فقط بين ريد بول وبراون ولكن أيضا مع فيراري وتويوتا".

وأضاف باتون "الانطلاق من الصف الأول يعد شيئا جيدا وموقعا رائعا في سباق الغد".

وينطلق من الصف الثاني روبنز باريكيللو، زميل باتون في براون جي.بي، ومارك ويبر زميل فيتيل في ريد بول.

واحتل يارنو تروللي سائق تويوتا، والفنلندي كيمي رايكونين سائق فيراري، المركزين الخامس والسادس لينطلقا من الصف الثالث، تلاهما البرازيلي فيليبي ماسا سائق فيراري، والإسباني فيرناندو ألونسو سائق رينو لينطلقا من الصف الرابع.

وجاء نيكو روزبرج سائق ويليامز وروبرت كوبيكا سائق بي.إم.دبليو-ساوبر في المركزين التاسع والعاشر.

وعانى البريطاني لويس هاميلتون حامل اللقب من خيبة أمل مجددا حيث احتل المركز السادس عشر كما احتل هيكي كوفالاينين زميله في ماكلارين-مرسيدس المركز الرابع عشر.

أما هاميلتون، الذي أصبح العام الماضي أصغر بطلا للعالم، فقد تمسك بالهدوء بعد خروجه في الجولة الأولى من التصفيات واتبع الأسلوب الفلسفي.

وقال هاميلتون "مرحبا إلى عالمي.. السيارة تباطأت فقط عندما كانت السيارات الأخرى أسرع... حاولت الاندفاع بقدر الإمكان".

وأضاف "السيارة بدت رائعة أمس ولكن في صباح اليوم لم تكن كذلكولكنه قال أيضا إن الفريق لا يجب أن يندفع لتغيير السيارة في السباق المقبل "لا يجب أن نندفع نحو أي شيء يجب أن نستغرق الوقت الكافي ونعدل السيارة.

وفيما يبدو إشارة لفقدان الأمل في الفوز باللقب هذا العام، قال هاميلتون "في العام المقبل سنستعيد توازننا".

وقبل سباق الغد، الذي يعد المرحلة السابعة من بطولة العالم، يتصدر باتون الترتيب العام للسائقين برصيد 51 نقطة يليه باريكيللو في المركز الثاني برصيد 35 نقطة ثم فيتيل في المركز الثالث برصيد 23 نقطة.