EN
  • تاريخ النشر: 15 أكتوبر, 2011

الأرجنتين وصربيا يطلبان اللعب مع الفراعنة وديا

منتخب مصر + منتخب الأرجنتين

جانب من لقاء سابق لمصر والأرجنتين

الاتحاد المصري لكرة القدم يتلقى طلبين من الاتحادين الأرجنتيني والصربي لإقامة مباراتين وديتين مع منتخب الفراعنة في الفترة القادمة

تلقي الاتحاد المصري لكرة القدم طلبين من الاتحادين الأرجنتيني والصربي لإقامة مباراتين وديتين مع منتخب الفراعنة في الفترة القادمة، وذلك في إطار استعدادات الأرجنتين لتصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لمونديال 2014، واستعداد صربيا لبطولة الأمم الأوروبية 2012.

وقام إيهاب صالح -المدير التنفيذي للاتحاد المصري- بتسليم أربع نسخ لسمير زاهر رئيس الاتحاد، ولبوب برادلي المدير الفني للمنتخب، ولفتحي نصير المدير الفني للاتحاد، وللجنة المسابقات برئاسة عامر حسين؛ من أجل إعطاء القرار النهائي في طلبي الأرجنتين وصربيا.

وقال صالح: "إنه استلم هذه الطلبات مساء أمس الأول، وقام بتسليمها للجهات الأربع من أجل دراسة إمكانية إقامة المباراتين في ظل تزاحم جدول الدوريوذلك حسب ما ذكرت صحيفة "الجمهورية" المصرية اليوم السبت.

وأضاف "أن في حالة الموافقة على إقامة المباراتين سيتم إبلاغ لجنة التسويق لدراسة العرض جديا، ومن ثم إرسال الموافقة للاتحادين بالشروط المادية الذي سيتم الاتفاق عليها، وسيكون محددا فيها ميعاد إقامة المباراتين".

وأوضح المسؤول المصري أن قرار إقامة أي مباراة منهم مرهونٌ بإيجاد وقت خالٍ في جدول الدوري المزدحم جدا، لافتا إلى أن منتخبي الأرجنتين وصربيا من المنتخبات العالمية والقوية، وأن اللعب معهم سيعود بالفائدة على اللاعب المصري.

من ناحية أخرى، كان قد تردد أمس الأول وقوع مشادة كلامية في أروقة الجبلاية بين مجدي عبد الغني عضو مجلس إدارة الاتحاد وإيهاب صالح المدير التنفيذي، الذي نفي هذا الكلام جملة وتفصيلا، مؤكدا أن كل ما حدث هو أن مجدي عبد الغني طلب نسخة من عقود شركتي المحمول "اتصالات وفودافون" بعد أزمة مباراة الكأس بين الزمالك وإنبي.. إلا أن الموظف المسئول تأخر في إعطاء الخطابات لعبد الغني، الذي قام برفع صوته على الموظف.

وقال صالح إنه لن يسمح لأي مسئول بالاتحاد بأن يرفع صوته عليه ما دام لا يقصر في عمله ويؤدي دوره علي أكمل وجه، مؤكدا أن قرار استبعاده من الاتحاد ليس سهلا، ولا بد أن يطلب رئيس الاتحاد استبعاده أولا حتى يمكن لطلب الاستبعاد مناقشته داخل المجلس.