EN
  • تاريخ النشر: 03 ديسمبر, 2011

الأرجنتين تهزم إسبانيا في الزوجي.. وتنعش آمالها بكأس ديفيز

كأس ديفيز – منافسات الزوجي

الأرجنتين استحقت الفوز بجدارة على إسبانيا في منافسات الزوجي

أنعش الثنائي شوانك ونالبانديان آمال التانجو في نهائي كأس ديفيز للتنس، بعدما حققا الفوز على ثنائي الماتادور الإسباني لوبيز وفيرداسكو

أنعش الثنائي إدواردو شوانك وديفيد نالبانديان آمال المنتخب الأرجنتيني في نهائي كأس ديفيز للتنس، بعدما حققا الفوز على الثنائي الإسباني فيليسيانو لوبيز وفيرناندو فيرداسكو 6/4 و6/2 و6/3 يوم السبت في مباراة الزوجي، ضمن منافسات المواجهة الجارية بين الفريقين حاليا في نهائي البطولة بمدينة أشبيلية الإسباني.

وأنهى المنتخب الإسباني فعاليات اليوم الأول لهذه المواجهة أمس بالتقدم على نظيره الأرجنتيني 2/صفر في مباراتي الفردي وكان بحاجة إلى الفوز في مباراة الزوجي اليوم ليتوج بلقب البطولة للمرة الخامسة في تاريخه.

ولكن فوز الثنائي الأرجنتيني في لقاء الزوجي جدد أمل فريقهما في المنافسة من خلال مباراتي الفردي المعكوس يوم الأحد حيث يتقدم المنتخب الإسباني حاليا 2/1.

وحقق شوانك ونالبانديان الفوز اليوم في مباراة استغرقت نحو ساعتين ليحافظا على أمل الفريق الأرجنتيني في الفوز باللقب الأول له في كأس ديفيز.

وتختتم فعاليات المواجهة يوم الأحد بلقاء الإسباني رافاييل نادال مع الأرجنتيني خوان دل بوترو الفائز بلقب بطولة أمريكا المفتوحة (فلاشينج ميدوز) عام 2009، والذي خسر أمام ديفيد فيرير أمس الجمعة في مباراة الفردي التي امتدت لخمس مجموعات واستغرقت نحو خمس ساعات.

ويستطيع نادال حسم اللقب لصالح إسبانيا إذا حقق الفوز في هذه المباراة، بينما قد يترك المهمة في حالة هزيمته ليكون الحسم في لقاء زميله فيرير مع خوان موناكو.

ونجح نالبانديان، الذي يحتفل بعيد ميلاده الثلاثين هذا الشهر، في قيادة فريقه للفوز في لقاء الزوجي ليجدد الأمل في التتويج باللقب الأول في كأس ديفيز، تاركا الحسم لمباراتي الفردي المعكوس غدا.

وقال نالبانديان، صاحب لقب الوصيف في بطولة إنجلترا المفتوحة (ويمبلدون عام 2002)، "إنها بطولة كأس ديفيز.. أشعر بحافز شديد عندما ألعب لمنتخب بلادي.. لعبت وشوانك مباراة كبيرة منذ بدايتها وحتى النهاية.. كان فوزا رائعا وثمينا بالنسبة لنا".

وأشار نالبانديان أن مفتاح الفوز في هذه المباراة كان التركيز التام.. وأوضح "حافظنا على تركيزنا وكنا نعلم أنه يتعين علينا تحقيق هذا الفوز.. ما زالت لدينا الفرصة في الفوز بالنهائي بفضل فوزنا اليوم".

وحقق شوانك اليوم الفوز الثامن عشر له في 20 مباراة خاضها على الملاعب الرملية خلال مسيرته بكأس ديفيز..

وسبق للمنتخب الإسباني أن توج باللقب أربع مرات سابقة في أعوام 2000 و2004 و2008 و2009، بينما لم يحرز المنتخب الأرجنتيني من قبل، رغم بلوغه النهائي ثلاث مرات سابقة وكان منها نهائي 2008 أمام إسبانيا بالذات.

ويخوض المنتخب الإسباني النهائي الثالث له في آخر أربعة مواسم بالبطولة.

وحقق المنتخب الإسباني الفوز في آخر 20 مواجهة خاضها على ملعبه في بطولة كأس ديفيز. وكانت آخر هزيمة مني بها الفريق على ملعبه في البطولة أمام نظيره البرازيلي عام 1999، وكانت هي نفسها آخر هزيمة له على الملاعب الرملية، علما بأنه حقق بعدها 22 فوزا متتاليا على هذا النوع من الملاعب.