EN
  • تاريخ النشر: 05 يونيو, 2009

تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة للمونديال الأرجنتين تصطدم بكولومبيا.. وأوروجواي تتحدى البرازيل

الأرجنتين تتأهب لموقعة كولومبيا

الأرجنتين تتأهب لموقعة كولومبيا

تستأنف تصفيات قارة أمريكا الجنوبية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا نشاطها خلال الأسبوع المقبل من خلال الجولتين الثالثة عشرة يومي السبت والأحد والرابعة عشرة يوم الأربعاء المقبل.

  • تاريخ النشر: 05 يونيو, 2009

تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة للمونديال الأرجنتين تصطدم بكولومبيا.. وأوروجواي تتحدى البرازيل

تستأنف تصفيات قارة أمريكا الجنوبية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا نشاطها خلال الأسبوع المقبل من خلال الجولتين الثالثة عشرة يومي السبت والأحد والرابعة عشرة يوم الأربعاء المقبل.

ويتصدر منتخب باراجواي جدول التصفيات قبل مباراته أمام ضيفه الشيلي يوم السبت في أسونسيون، في حين يواجه المنتخب الأرجنتيني كولومبيا، بينما تصطدم البرازيل بأوروجواي.

ويسعى منتخب باراجواي إلى التقدم خطوة جديدة على طريق التأهل من خلال تحقيق الفوز على منتخب شيلي صاحب المركز الثالث في جدول التصفيات.

وقد يفتقد منتخب باراجواي في هذه الجولة جهود مهاجمه روكي سانتا كروز بسبب الإصابة لكنه يسعى في الوقت نفسه إلى الحفاظ على فارق النقاط الثلاث التي يتفوق بها على نظيره البرازيلي صاحب المركز الثاني في جدول التصفيات.

وقد ينجح منتخب باراجواي في توسيع هذا الفارق قبل المواجهة الصعبة التي يحل فيها ضيفا على نظيره البرازيلي في الجولة التالية من التصفيات يوم الأربعاء المقبل.

ويحل المنتخب البرازيلي ضيفا على أوروجواي السبت، وكان تركيز المنتخب البرازيلي قبل هذه المباراة منصبا على الهجوم القوي لمنتخب أوروجواي بقيادة دييجو فورلان الفائز بجائزة الحذاء الذهبي بصفته صاحب أكبر رصيد من الأهداف في مختلف البطولات بأوروبا خلال الموسم المنقضي.

وصرح المدرب كارلوس دونجا المدير الفني للمنتخب البرازيلي إلى وكالة الأنباء الألمانية قائلا "هجوم أوروجواي قوي وسريع للغاية. مهاجمو أوروجواي يتحركون بسهولة فائقة ويفتحون المساحات أمامهم".

ويسعى المنتخب الأرجنتيني إلى نسيان الهزيمة المهينة 1-6 التي مني بها في مواجهة المنتخب البوليفي في آخر مباراة سابقة خاضها في التصفيات، وكانت في لاباز خلال إبريل/نيسان الماضي، ويستضيف التانجو نظيره الكولومبي يوم السبت.

ويحاول المنتخب الأرجنتيني بقيادة أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييجو مارادونا التخلص من آثار هذه الهزيمة الثقيلة من خلال مباراة الغد أمام ضيفه الكولومبي قبل أن يحل ضيفا يوم الأربعاء المقبل على الإكوادور في كيتو على ارتفاع كبير فوق مستوى سطح البحر يقترب من ارتفاع لاباز.

وقال مارادونا هذا الأسبوع إن الهزيمة في بوليفيا جرحته كثيرا ووصفها بأنها مثل "رف" سقط فوقه.

ويسعى اللاعبون أيضا إلى تعويض هذا الإخفاق بأسرع وسيلة ممكنة، وقال المدافع مارتين ديميشليس "تأثرنا جميعا بالهزيمة في بوليفيا وبعد نتيجة كهذه يجب أن نستعيد توازننا".

ويركز المهاجم الأرجنتيني الشاب ليونيل ميسي كل جهوده حاليا مع المنتخب بعد أيام من فوزه مع فريقه برشلونة الإسباني بالثلاثية التاريخية (دوري وكأس إسبانيا ودوري أبطال أوروبا).

ويحتل المنتخب الأرجنتيني المركز الرابع في جدول التصفيات برصيد 19 نقطة وبفارق نقطة خلف شيلي ونقطتين أمام أوروجواي.

وبعيدا عن المراكز التي تمنح أصحابها التأهل لنهائيات كأس العالم، تستضيف بوليفيا المنتخب الفنزويلي في مباراة أخرى غدا بينما يحل المنتخب الإكوادوري ضيفا على بيرو في ختام مباريات هذه الجولة يوم الأحد.

وتقام تصفيات قارة أمريكا الجنوبية المؤهلة لنهائيات كأس العالم بنظام دوري من دورين بين جميع المنتخبات العشرة في هذه التصفيات؛ حيث يواجه كل منتخب المنتخبات التسعة الأخرى بنظام الذهاب والإياب.

وتتأهل المنتخبات التي تنهي التصفيات في المراكز الأربعة الأولى إلى النهائيات مباشرة بينما يخوض المنتخب صاحب المركز الخامس دورا فاصلا مع المنتخب الذي يحتل المركز الرابع في تصفيات اتحاد منطقة كونكاكاف (أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي).

وتقام المرحلة الرابعة عشرة من التصفيات يوم الأربعاء؛ حيث يلتقي فيها منتخب الإكوادور مع الأرجنتيني، وكولومبيا مع بيرو، وشيلي مع بوليفيا، وفنزويلا مع أوروجواي، والبرازيل مع باراجواي.