EN
  • تاريخ النشر: 29 أبريل, 2009

بعد تأخر ترتيبه عالميا إلى المركز 672 الأرجنتيني كوريا ينهي مسيرته مع لعبة التنس

الإرهاق أنهى مسيرة كوريا

الإرهاق أنهى مسيرة كوريا

أعلن الأرجنتيني جييرمو كوريا -المصنف الثالث في العالم سابقا- وقف مسيرته الاحترافية في لعبة التنس بعدما تراجع إلى المركز الـ672 في الوقت الحالي بسبب الإرهاق الذي ينتابه خلال رحلاته الخارجية.

أعلن الأرجنتيني جييرمو كوريا -المصنف الثالث في العالم سابقا- وقف مسيرته الاحترافية في لعبة التنس بعدما تراجع إلى المركز الـ672 في الوقت الحالي بسبب الإرهاق الذي ينتابه خلال رحلاته الخارجية.

وقال كوريا في تصريح على موقع الاتحاد الأرجنتيني "لقد اتخذت القرار بعدم مواصلة مسيرتي، وأنا أفكر بهذا الأمر منذ عدة شهور، لقد تبين لي بعد رحلتي الأخيرة إلى تايلاند في مارس/آذار الماضي إن السفر يرهقني، وإن الأمر لا يتعلق فقط بضربات إرسالي".

وكان كوريا 27 عاما خاض آخر مباراة له في منتصف مارس/آذار الماضي في دورة بانكوك؛ حيث خرج من الدور الأول أمام الإسرائيلي هارولد ليفي 3-6 و2-6.

وأكد كوريا الفائز بتسع دورات من ضمنها دورتا الماسترز في هامبورج (2003) ومونتي كارلو (2004): "لم أعد أملك شهية المنافسات، وأنا سعيد لكوني اتخذت هذا القرار، ولدي مشاريع أخرى، وأريد تكريس وقتي لعائلتي".

وقد تمكن كوريا خلال مسيرته من بلوغ المركز الثالث في التصنيف العالمي عام 2004 قبل أن يبدأ بالتراجع بعدما خسر نهائي بطولة رولان جاروس أمام مواطنه جاستون جاوديو في العام ذاته.. وأحرز كوريا آخر لقب في دور أوماج الكرواتية عام 2005.

وخضع اللاعب المعتزل لفحص خاص بالكشف عن المنشطات عام 2001 أثبت تناوله مادة الناندرولون المحظورة، فأوقف لمدة عامين، وقد برر ذلك بتناوله أدوية تحتوي على هذه المادة المنشطة.

وقد أثبت تحقيق قامت به رابطة اللاعبين المحترفين في وقت لاحق أن الأدوية التي تناولها كوريا كانت تحتوي بالفعل على مادة الناندرولون، وقد خفض العقوبة من عامين إلى 7 أشهر.