EN
  • تاريخ النشر: 04 يونيو, 2009

تألق القحطاني ونور وهزازي الأخضر يسحق الصين برباعية وينذر الكوريتين

عرض جيد للأخضر قبل موقعتي كوريا

عرض جيد للأخضر قبل موقعتي كوريا

وجه المنتخب السعودي إنذارا شديد اللهجة لمنتخبي كوريا الجنوبية والشمالية قبل مواجهتهما في الجولتين الأخيرتين من التصفيات الأسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم لكرة القدم 2010، بعد فوزه الساحق على مضيفه الصيني بأربعة أهداف مقابل هدف في ختام استعداداته.

  • تاريخ النشر: 04 يونيو, 2009

تألق القحطاني ونور وهزازي الأخضر يسحق الصين برباعية وينذر الكوريتين

وجه المنتخب السعودي إنذارا شديد اللهجة لمنتخبي كوريا الجنوبية والشمالية قبل مواجهتهما في الجولتين الأخيرتين من التصفيات الأسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم لكرة القدم 2010، بعد فوزه الساحق على مضيفه الصيني بأربعة أهداف مقابل هدف في ختام استعداداته.

وقدم الأخضر عرضا قويا منذ البداية، وظهر معظم لاعبيه بصورة جيدة للغاية، وهو ما أسفر عن سيطرة تامة للمنتخب طوال شوطي المباراة خاصة الثاني الذي لم يشهد أي وجود صيني سوى في دقائق معدودة.

واستهل الأخضر التهديف مبكرا عن طريقه قائده ياسر القحطاني مهاجم فريق الهلال العائد إلى صفوف الأخضر، وذلك في الدقيقة الخامسة من كرة جميلة وضع فيها القحطاني خبرته ليؤكد ويثبت للجميع أن عودته لصفوف الأخضر كانت ضرورة ملحة وليست مجاملة كما وصفها البعض.

وأعطى الهدف المبكر ثقة كبير للاعبي الأخضر الذين أحسنوا الانتشار في الملعب جيدا وسيطروا على وسط الملعب، الأمر الذي أتاح أكثر من فرصة لمضاعفة النتيجة إلا أن رعونة القحطاني ونايف هزازي ومحمد نور وقفت حائلا أمام ذلك.

بادل المنتخب الصين الأخضر الهجوم على فترات متباعدة خلال الشوط الأول، وتمكن لاعبوه في إحدى الهجمات من استغلال تراخي لاعبي الأخضر وإحراز هدف التعادل في الدقيقة 33 عن طريق لاعبه جيانج نينج.

أعاد الهدف الصيني لاعبي الأخضر للمباراة من جديد بعد فترة تراخي، وتمكن محمد نور صانع ألعاب المنتخب من إعادة التقدم مرة ثانية للسعودية قبل نهاية الشوط الأول وبالتحديد في الدقيقة 44.

تبادل المنتخبان السعودي والصيني السيطرة في الشوط الثاني وأضاع كل فريق أكثر من فرصة مؤكدة للتهديف، إلا أن الأخضر تمكن مع مرور الوقت من فرض سيطرته على وسط الملعب من جديد.

وتمكن هزازي من استغلال أفضلية منتخبه بإحرازه هدفا ثالثا للأخضر في الدقيقة 72 بعد جملة رائعة، ليؤكد تفوق الأخضر من جهة ويثبت أنه ملك الأوقات الصعبة والحرجة من جهة ثانية.

وقبل دقائق من نهاية المباراة تمكن عبد العزيز السعران مهاجم الشباب المنضم للأخضر حديثا من إثبات أحقيته بارتداء فانلة الأخضر بتسجيله رابع أهداف بلاده في المباراة من ركلة جزاء في الدقيقة 88.

وجدير بالذكر أن الأخضر سوف يلتقي كرويا الجنوبية يوم الأربعاء المقبل في سول ضمن منافسات الجولة قبل الأخيرة من تصفيات المونديال، قبل أن يعود للرياض للقاء كوريا الشمالية في الجولة الأخيرة يوم الأربعاء بعد المقبل.