EN
  • تاريخ النشر: 24 يوليو, 2011

تفوق عربي في تصفيات أسيا للمونديال الأخضر يستهل المشوار بثلاثية في شباك هونج كونج

لاعبو الأخضر يحتفلون بالفوز على هونج كونج

لاعبو الأخضر يحتفلون بالفوز على هونج كونج

استهل المنتخب السعودي مشواره في التصفيات الأسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2014م في البرازيل بتحقيق فوزًا سهلاً على ضيفه منتخب هونج كونج 3-0 يوم السبت، على إستاد الأمير محمد بن فهد بالدمام، ضمن لقاء ذهاب في الدور الثاني من التصفيات.

استهل المنتخب السعودي مشواره في التصفيات الأسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2014م في البرازيل بتحقيق فوزًا سهلاً على ضيفه منتخب هونج كونج 3-0 يوم السبت، على إستاد الأمير محمد بن فهد بالدمام، ضمن لقاء ذهاب في الدور الثاني من التصفيات.

وسجل ناصر الشمراني (45 و48)، وأسامة المولد (45+3) أهداف السعودية.

وبدأ الأخضر الشوط الأول مهاجمًا بحثًا عن هدف مبكر، وكاد يحقق مراده، لكن كرة نواف العابد القوية اعتلت العارضة بقليل (6)، اتبعها حسن معاذ بكرة مماثلة حولها الدفاع للركنية (9).

وتهيأت فرصة مواتية للتسجيل، لكن يوسف السالم تباطأ في تسديدها ليبعدها الدفاع (14)، وتوالت الفرص السعودية حتى نهاية هذا الشوط الذي نجح في دقيقته الأخيرة المهاجم ناصر الشمراني من خطف أول أهداف المباراة، إثر كرة انفرادية لعبها ساقطة داخل المرمى لحظة خروج حارس هونج كونج (45).

وفي الوقت المحتسب بدل الضائع من الشوط الأول، تمكن المدافع أسامه المولد من إضافة الهدف الثاني، إثر كرة وصلته من محمد نور لعبها برأسه داخل المرمى.

ومع انطلاقة الشوط الثاني، واصل الأخضر أفضليته واستطاع ناصر الشمراني إضافة الهدف الثالث بكرة وصلته من محمد نور لعبها مباشرة داخل المرمى هدفًا ثالثًا (48).

وبعد الهدف، قل عطاء الأخضر من الناحية الهجومية، ولعب بأريحية تامة، وكاد أن يسجل هدفًا رابعًا، لكن العارضة تصدت لكرة حسن معاذ القوية (68).

وأجرى مدرب الأخضر تبديلين بدخول سعود حمود وخالد الزيلعي بهدف زيادة الفاعلية الهجومية، لكن النتيجة لم تتغير حتى أعلن الحكم الأوزبكي عن نهايتها بفوز الأخضر بثلاثية نظيفة.

تخطى المنتخب العراقي لكرة القدم نظيره اليمني (2-0) يوم السبت بسهولة ضمن ذهاب الدور الثاني من التصفيات الأسيوية المؤدية إلى مونديال البرازيل 2014م، وأمام 13 ألف متفرج في إستاد فرانسوا حريري في أربيل.

سجل هوار ملا محمد (9)، وعلاء عبد الزهرة(63) هدفي الفوز للمنتخب العراقي.

ويلتقي المنتخبان الخميس المقبل في مدينة العين الإماراتية إيابًا.

كان المنتخب العراقي هو الأفضل منذ انطلاق المباراة، ولم يجد صعوبة في تخطي منافسه الذي استسلم تمامًا منذ وقت مبكر، بعدما اصطدم برغبة التسجيل لدى صاحب الأرض والجمهور الذي تقدم في الدقيقة (9) بواسطة هوار ملا محمد، عندما تسلم كرة من زميله يونس محمود سددها مباشرة على يسار الحارس اليمني سالم عوض.

وأعاد المنتخب العراقي السيناريو ذاته في الشوط الثاني، عندما واصل هيمنته على أجواء المباراة، مستفيدًا من تفرغ لاعبي اليمن للدفاع وتراجعهم أمام محاولاته المستمرة، وفي الدقيقة (63) تمكن علاء عبد الزهرة من تعويض محاولته السابقة بإحرازه هدف الفوز الثاني للمنتخب العراقي.

وضع منتخب الكويت قدمًا في الدور الثالث من التصفيات الأسيوية المؤهلة إلى بطولة كأس العالم في كرة القدم، والمقررة نهائياتها في البرازيل عام 2014م، عندما سحق ضيفه الفيليبيني 3-0 على إستاد محمد الحمد بنادي القادسية في جولة الذهاب من الدور الثاني.

ويعتبر الفوز للأزرق الكويتي، على الرغم من الأداء المتواضع يوم السبت، استكمالا للفترة التي يعيشها المنتخب بقيادة مدربه الصربي جوران توفيجدزيتش الذي نجح في قيادته إلى أعلى نقطة من منصة التتويج في بطولة غرب أسيا 2010م، وبطولة كأس الخليج في العام نفسه، وإلى انتزاع لقب بطل الدورة الرباعية الأخيرة التي أُقيمت في ضيافة الأردن، دون أن ننسى تأهل "الأزرق" إلى نهائيات بطولة كأس الأمم الأسيوية 2011م في الدوحة؛ حيث ودع المنافسات من الدور الأول نتيجة أخطاء تحكيمية فاضحة.

قطع منتخب الإمارات لكرة القدم خطوة مهمة نحو التأهل إلى الدور الثالث بعد فوزه الكبير على نظيره الهندي 3-0 على إستاد خليفة بن زايد في العين، ضمن ذهاب الدور الثاني للتصفيات الأسيوية المؤهلة إلى مونديال 2014م.

وسجل حمدان الكمالي (21 من ركلة جزاءومحمد الشحي (28 من ركلة جزاءوأحمد جمعة (80) أهداف المباراة، ويلتقي المنتخبان إيابًا في 28 يوليو/تموز الجاري في نيودلهي.

واكتسح المنتخب الأردني ضيفه النيبالي بتسعة أهداف نظيفة، ذلك في مباراتهما التي جرت مساء يوم السبت على إستاد عمان الدولي، بحضور ما يقارب 15 ألف متفرج، في إطار مباراة الذهاب من الدور الثاني لتصفيات أسيا المؤهلة إلى مونديال 2014م في البرازيل.

وقطع منتخب الأردن بهذا الفوز الكبير أكثر من نصف الطريق نحو التأهل للدور الثالث "دور المجموعات" من التصفيات الأسيوية، وتجنب كذلك أية مفاجآت يمكن أن يحققها المنتخب النيبالي في مباراة الإياب المقررة بينهما يوم 28 من الشهر الجاري في العاصمة النيبالية كاتموندو.

كما فاز منتخب إيران لكرة القدم على نظيره المالديفي 4-0 في طهران، في ذهاب الدور الثاني من تصفيات أسيا المؤهلة إلى مونديال 2014م في البرازيل، في حين خطا منتخب لبنان لكرة القدم خطوة كبيرة لبلوغ الدور الثالث من التصفيات الأسيوية، بعدما اكتسح ضيفه البنغالي 4-0 على ملعب مدينة كميل شمعون الرياضية في بيروت في ذهاب الدور الثاني.

وتعادل منتخب تركمانستان لكرة القدم مع نظيره الاندونيسي 1-1، وفاز منتخب أوزبكستان لكرة القدم على نظيره القيرجيزستاني 4-0، كما حقق منتخب سنجافورة الفوز على نظيره الماليزي 5-3 ، وفاز منتخب تايلاند لكرة القدم على نظيره الفلسطيني 1-0.