EN
  • تاريخ النشر: 04 أغسطس, 2011

اعتقال الحارس السوري بلحوس بتهمة التستر على ثوار

اعتقال حارس المنتخب السوري بلحوس

اعتقال حارس المنتخب السوري بلحوس

اعتقلت قوات الأمن السورية الحارس مصعب بلحوس الذي تألق مع منتخب بلاده في بطولة كأس الأمم الأسيوية الأخيرة، والتي اختتمت فعالياتها في العاصمة القطرية الدوحة، وذلك بتهمة التستر على مجموعة من الثوار؛ حيث إنه شارك في معظم مظاهرات حمص السلمية.

اعتقلت قوات الأمن السورية الحارس مصعب بلحوس الذي تألق مع منتخب بلاده في بطولة كأس الأمم الأسيوية الأخيرة، والتي اختتمت فعالياتها في العاصمة القطرية الدوحة، وذلك بتهمة التستر على مجموعة من الثوار؛ حيث إنه شارك في معظم مظاهرات حمص السلمية.

وذكرت العديد من التقارير الإعلامية أن بلحوس تم اعتقاله بحجة قيامه بإيواء ما يقرب من 160 مسلحا في منزله ومزرعته، ووجود مبلغ من المال يقدر بأنه أكثر من 600 مليون ليرة سورية.

وقد تم إنشاء صفحة على موقع التواصل الاجتماعي الشهير "فيس بوك" للمطالبة بالإفراج عن بلحوس تحت عنوان "الحرية للكابتن مصعب بلحوس".

واستُبعد بلحوس من معسكر المنتخب السوري قبل أكثر من شهر بسبب إصابة تستدعي الراحة لمدة عشرة أيام يعاود بعدها التأهيل والتدريب بشكل تدريجي، وغاب أيضا عن مباراتي المنتخب في التصفيات الأسيوية لكأس العالم أمام طاجاكستان يومي 23 و28 يوليو/ تموز الماضي، ولم يتم استدعاؤه مجددا للمنتخب السوري على الرغم من كونه الحارس الأول للمنتخب منذ أكثر من خمسة أعوام.

من ناحية أخرى؛ يواجه عبد الباسط ساروت -حارس المنتخب السوري للشباب- خطر الاغتيال من جانب النظام الحاكم بعدما تم اتهامه بالتخطيط لإنشاء إمارة سلفية في مدينة حمص، فيما التزم الكثير من اللاعبين الصمت تجاه الأحداث التي تشهدها سوريا حاليا.