EN
  • تاريخ النشر: 17 مايو, 2009

أبناء جوارديولا الأفضل في تاريخ البارسا اعتراف مدريدي بتفوق الأسد الكتالوني في الليجا

فرحة برشلونة بلقب كأس أسبانيا

فرحة برشلونة بلقب كأس أسبانيا

اعترف خواندي راموس -المدير الفني لفريق ريال مدريد الإسباني- بأحقية فوز غريمه برشلونة رسميا ببطولة الدوري المحلي، وذلك بعد هزيمة الفريق المدريدي أمام مضيفه فياريال مساء السبت 2 – 3، وهي الهزيمة التي أهدت اللقب المحلي الثاني هذا العام للفريق الكاتالوني قبل نهاية الموسم بمرحلتين.

اعترف خواندي راموس -المدير الفني لفريق ريال مدريد الإسباني- بأحقية فوز غريمه برشلونة رسميا ببطولة الدوري المحلي، وذلك بعد هزيمة الفريق المدريدي أمام مضيفه فياريال مساء السبت 2 – 3، وهي الهزيمة التي أهدت اللقب المحلي الثاني هذا العام للفريق الكاتالوني قبل نهاية الموسم بمرحلتين.

وقال راموس في تصريحات نشرتها صحيفة آس الإسبانية: "أتوجه بالتهنئة إلى نادي برشلونة لفوزه باللقب، لقد كان فوزا مستحقا بالفعل، أعتقد أنه كان الفريق الأفضل خلال مسابقة الموسم الحالي".

وأضاف معلقا إذا ما كان يشعر بالارتياح لانتهاء الصراع على لقب المسابقة: "يجب أن نلعب 38 مباراة، ويجب أن نحترم قواعد المسابقة حتى النهاية، ما زالت أمامنا مباريات متبقية وسنلعبها بكل جدية، نحن لا نريد أن نلحق الضرر بموقف أي فريق آخر في الليجا، وسنسعى للفوز بأكبر عدد من النقاط في المرحلة المقبلة".

وكان الفريق المدريدي قد تعرض لهزيمته الثالثة على التوالي، وذلك بالسقوط على يد مضيفه فياريال 2- 3 مساء السبت، ليتجمد رصيده عند 78 نقطة، متخلفا بثمان نقاط عن برشلونة المتصدر قبل نهاية الموسم بمرحلتين، وهو ما يعني تتويج الفريق الكاتالوني رسميا باللقب رقم 19 في تاريخه، وهو الذي فاز يوم الأربعاء الماضي بلقب الكأس على حساب أتليتك بلباو 4 – 1.

ويعلق راموس على الهزيمة أمام فياريال قائلا: "أعتقد أن فياريال استحق الفوز بجدارة، لقد كان فريقهم يبحث عن الفوز حتى يُبقي على حظوظه في الصعود إلى دوري الأبطال الموسم المقبل، أعتقد أننا قدمنا عرضا طيبا في الشوط الثاني، ولكن منذ خسارتنا أمام برشلونة وضياع فرصنا في الفوز باللقب قبل أسبوعين ونحن نواجه ظروفا أصعب مع كل مباراة".

ويتابع: "ولكن على كل حال أعتقد أننا أظهرنا صورة طيبة، وقدمنا مباراة جيدة مفتوحة بحثنا فيها عن الفوز، وأمتعنا الجمهور الذي حضر المباراة".

وكانت الصحف المدريدية قد أبرزت إعلان البارسا رسميا بلقب الليجا وفي مقدمتها صحيفة ماركا، والتي وضعت صورا متفرقة لفريق البارسا مع كريستيانو رونالدو نجم مانشستر يوناتيد والبرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لفريق الإنتر الإيطالي مع عنوان: "دوما يفوز من هم أفضلفي إشارة لفوز الفرق الثلاثة بمسابقة الدوري المحلي في بلادهم على حدة يوم السبت.

أما صحيفة آس فقد وضعت صورة لإيكر كاسياس حارس ريال مدريد وهو جالس على الأرض حزينا مع عنوان عريض: "لقد انتهى الأمر". بينما احتفت صحيفة إل باييس بفوز البارسا بوضع صورة لمشجعين فرحين للبارسا في صفحتها الأولى مع عنوان: "لقب الليجا يسقط في أيدي البارسا".

من ناحيتها كانت الصحف المناصرة لفريق البارسا في حالة من النشوة، فقد وضعت صحيفة سبورت صورة كبيرة للقبي الكأس والدوري مع عنوان عريض يقول: "الثنائيةأما صحيفة إل موندو ديبورتيفو فقد وضعت عنوانا عريضا باللغة الكاتالونية على صورة للقب الليجا يقول: "الآن أصبحت ملكا لنا!".

بينما أجرت نفس الصحيفة استطلاعا شارك فيه ما يقرب من 16 قارئا، أكد فيه 82 % منهم أن فريق البارسا الحالي هو الأفضل في تاريخ النادي. بينما شارك نحو 9000 قارئ في استطلاع آخر حول مردود الفريق خلال مشوار الليجا بالموسم الحالي، ليعطي 68 % من المشاركين أبناء جوارديولا العلامة الكاملة.