EN
  • تاريخ النشر: 18 يوليو, 2011

اعتداء بالسكاكين على منتخب القوى العراقي ومدربه الجزائري

الجزائري طاجين مدرب منتخب القوى العراقي

الجزائري طاجين مدرب منتخب القوى العراقي

تعرض المدرب الجزائري نور الدين طاجين -الذي يشرف حاليا على تدريب المنتخب العراقي لألعاب القوى- لاعتداءٍ وحشي رفقة بعثة المنتخب بالسكاكين والخناجر من قبل عصابة مجهولة.

تعرض المدرب الجزائري نور الدين طاجين -الذي يشرف حاليا على تدريب المنتخب العراقي لألعاب القوى- لاعتداءٍ وحشي رفقة بعثة المنتخب بالسكاكين والخناجر من قبل عصابة مجهولة.

وذكرت صحيفة "النهار الجديد" الجزائرية أن العصابة المكونة من 25 فردا قامت بالاعتداء على طاجين وأعضاء المنتخب العراقي للقوى داخل ملعب فرانسوا حريري بمدينة أربيل العراقية، على هامش المعسكر الذي يجريه المنتخب العراقي في هذه المنطقة.

وأضافت "أن أعضاء بعثة المنتخب العراقي نُقلوا بسرعة إلى غرفة الإنعاش بعدما أصيبوا بجروحٍ متفاوتة الخطورة".

واستنكر نائب رئيس الاتحاد العراقي لألعاب القوى علاء جابر هذا الاعتداء، مطالبا في نفس الوقت الحكومة العراقية وإقليم كردستان والجهات المختصة بالتحقيق العاجل، وإلقاء القبض على الجناة.

يذكر أن المدرب الجزائري كان متواجدا بمدينة أربيل رفقة المنتخب العراقي لألعاب القوى لإجراء معسكر تحضيري تحسبا للبطولة العربية المقررة نهاية هذا العام بالعاصمة القطرية الدوحة، بعدما خاض مع التشكيلة البطولة الأسيوية في وقت سابق.

وانضم طاجين إلى الجهاز الفني لألعاب القوى العراقي في شهر يناير/كانون الثاني الماضي بعقدٍ يمتد لسنة واحدة قابلة للتجديد، بعدما أشرف في وقت سابق على منتخب سلطنة عمان ومنتخب البحرين لمدة ثماني سنوات، قاد فيها الفريق إلى تحقيق نتائج إيجابية.