EN
  • تاريخ النشر: 09 يونيو, 2009

الدوري الإيطالي في خطر ارتياح في إسبانيا وكبت في إيطاليا بسبب كاكا

كاكا صفقة رابحة للريال

كاكا صفقة رابحة للريال

شهدت الأوساط الكروية في إسبانيا حالة من الارتياح، بعد تعاقد نادي ريال مدريد مع النجم البرازيلي كاكا من نادي ميلان الإيطالي يوم الثلاثاء على النقيض من إيطاليا التي رحل عنها النجم الكبير.

  • تاريخ النشر: 09 يونيو, 2009

الدوري الإيطالي في خطر ارتياح في إسبانيا وكبت في إيطاليا بسبب كاكا

شهدت الأوساط الكروية في إسبانيا حالة من الارتياح، بعد تعاقد نادي ريال مدريد مع النجم البرازيلي كاكا من نادي ميلان الإيطالي يوم الثلاثاء على النقيض من إيطاليا التي رحل عنها النجم الكبير.

وأعلن ناديا ريال مدريد وميلان في وقت سابق يوم الثلاثاء عن انتقال كاكا إلى النادي الملكي في صفقة تردد أن قيمتها بلغت 67.2 مليون يورو (51ر93 مليون دولار).

وفي إيطاليا، أشارت تقارير إخبارية إلى وجود مخاوف من أن يشهد نادي ميلان، الذي يملكه رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو برلسكوني، إخفاقا بعد رحيل اللاعب.

ووقع كاكا -26 عاما- عقدا لمدة ستة أعوام مع ريال مدريد، يحصل اللاعب بموجبه على حوالي تسعة ملايين يورو في الموسم الواحد، وبذلك يصبح من أعلى اللاعبين أجرا في العالم.

وتُعد هذه هي ثاني أكبر صفقة في تاريخ كرة القدم، بعد صفقة ريال مدريد لضم النجم الفرنسي السابق زين الدين زيدان من يوفنتوس الإيطالي عام 2001، والتي بلغت قيمتها 72 مليون يورو.

ومن المقرر أن يقدم ريال مدريد اللاعب البرازيلي لوسائل الإعلام رسميا يوم 30 يونيو/حزيران الحالي، بعد أن ينتهي كاكا من المشاركة مع منتخب بلاده في بطولة كأس القارات التي تقام في جنوب إفريقيا.

ويعتزم ريال مدريد استغلال صفقة كاكا في إطلاق حملة تجارية ضخمة لبيع أعداد كبيرة من نسخ مقلدة من قميص لعبه وأشياء أخرى.

صفقة الموسم

وتصدرت أخبار صفقة انتقال كاكا إلى ريال مدريد الصفحات الأولى بالصحف الإسبانية؛ حيث أبدت أغلب الصحف سعادة كبيرة بأن فلورنتينو بيريز الرئيس الجديد لريال مدريد، أتحف الدوري الإسباني بضم مثل هذا اللاعب الرائع من إيطاليا.

وشبهت صحيفة "إل باييس" الإسبانية صفقة ضم كاكا بصفقة ضم زيدان، والتي تمت خلال الفترة الأولى لبيريز في رئاسة ريال مدريد.

ومن جانبها، ذكرت صحيفة "إل موندو" أن كاكا هو أول نجم "جالاكتيكو" يتعاقد معه بيريز في فترته الثانية برئاسة ريال مدريد.

وكان بيريز قد تولى رئاسة ريال مدريد بين عامي 2000 و2006؛ حيث تصدر صفحات الجرائد في أنحاء العالم بالتعاقد مع نجوم جيل الـ"جالاكتيكوالبرتغالي لويس فيجو والفرنسي زيدان والبرازيلي رونالدو والإنجليزي ديفيد بيكام.

وقبل حوالي أسبوع، عاد بيريز إلى رئاسة النادي الملكي وقال إن الفريق بحاجة إلى مرحلة إعادة بناء، بالتعاقد مع عدد من النجوم الكبار خلال شهر يونيو/حزيران الحالي.

ويتردد أن قائمة اللاعبين الذين يرغب بيريز في التعاقد معهم تضم أيضًا تشابي ألونسو لاعب ليفربول الإنجليزي، والنجم البرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب مانشستر يونايتد الإنجليزي، والفرنسي فرانك ريبيري لاعب بايرن ميونيخ الألماني، والإسبانيين ديفيد فيا وديفيد سيلفا لاعبي بلنسية الإسباني.

وأبدت صحيفتا "آس" و"ماركا" الرياضيتان الإسبانيتان، وغالب قرائهما من مشجعي ريال مدريد، سعادة كبيرة بإبرام صفقة التعاقد مع كاكا ونشرتا كلمة كاكا في المؤتمر الصحفي الذي عقد في البرازيل والذي أعلن خلاله عن رحيله عن ميلان وانتقاله لريال مدريد.

أما صحيفتا "سبورت" و"موندو ديبورتيفو" اللتان تصدران في إقليم كتالونيا، فقد أبدتا موقفا حرجا، خاصة وسط المخاوف من أن يتمكن بيريز من بناء فريق قادر على إنهاء سيطرة برشلونة على الألقاب المحلية والأوروبية.

ونقلت الصحيفتان كلمات خوان لابورتا، رئيس نادي برشلونة والتي أدلى بها السبت الماضي؛ حيث حذر من أن صفقات بيريز يمكن أن تخلق تأثيرا كبيرا على كرة القدم الأوروبية، وقال إن الأندية الكبرى يجب ألا تبدو مسرفة في فترة الأزمة الاقتصادية.

وفي إيطاليا، أجرت صحيفة "لاجازيتا ديللو سبورت" استطلاع رأي عبر موقعها الإلكتروني أظهر أن ثلثي قراء الصحيفة يعتقدون أن فقدان كاكا سيضعف فريق ميلان بشكل كبير.

وصرح الممثل الإيطالي والكاتب والمغني والمشجع المتعصب لميلان، تيو تيوكولي لصحيفة "لا ريبابليكا" بأنه ربما ينقطع عن الذهاب إلى الاستاد. مضيفا "كان كاكا اللاعب الذي يدفعني لمتابعة ميلان.. والآن لا يوجد كاكا بالفريق.. كفى".

وأبدى عدد من المعلقين الرياضيين أيضًا مخاوفهم من أن تكون صفقة كاكا، التي ربما تتبعها صفقة بيع النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش من إنتر ميلان، مؤشرا لانهيار الدوري الإيطالي أمام مسابقات الدوري الأخرى في أوروبا.