EN
  • تاريخ النشر: 06 أبريل, 2009

وكيل أعمال اللاعب أكد عودته إنتر ينتظر وصول أدريانو بعد نفي شائعات اعتقاله

أدريانو دائمًا مثير للمشاكل

أدريانو دائمًا مثير للمشاكل

مازالت أنباء عودة المهاجم البرازيلي أدريانو لاعب نادي إنتر ميلان الإيطالي من بلاده محل شك حتى اليوم الاثنين برغم تأكيد وكيل أعمال اللاعب أن ما تردد حول اعتقاله في البرازيل مجرد شائعات لا أساس لها.

مازالت أنباء عودة المهاجم البرازيلي أدريانو لاعب نادي إنتر ميلان الإيطالي من بلاده محل شك حتى اليوم الاثنين برغم تأكيد وكيل أعمال اللاعب أن ما تردد حول اعتقاله في البرازيل مجرد شائعات لا أساس لها.

وبقي أدريانو -27 عامًا- في البرازيل بعدما انضم لمنتخب بلاده خلال مباراتيه بتصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكاس العالم 2010 بجنوب إفريقيا الأسبوع الماضي.

ولم يركب المهاجم الشهير الطائرة التي كان من المقرر أن يستقلها للعودة إلى إيطاليا الجمعة الماضية، ولم يحاول أدريانو الاتصال بعدها بوكيل أعماله أو بإنتر.

ونقلت محطة "جلوبو" التليفزيونية البرازيلية عن جيلمار رينالدي وكيل أعمال أدريانو قوله "لا شيء من هذا صحيح" في إشارةٍ إلى الشائعات التي ترددت حول اعتقال اللاعب في أعقاب مشاركته في حفلٍ صاخب مع بعض المطلوب القبض عليهم.

وقال رينالدي "إنهم جميعا مجانين.. فأدريانو موجود في ريو (دي جانيرو).. بمنزله مع أسرته، لقد شاهد دربي المدينة البرازيلية بين فلامنجو وفلومينينسي أمس الأحد".

وكان أدريانو قد تأخر في العودة من البرازيل بعد انتهاء العطلة الشتوية بالدوري الإيطالي في يناير/كانون ثان الماضي ما عرَّضه لغرامة مالية قدرها 150 ألف يورو (203 آلاف دولار) وقعها عليه إنتر.

وعانى أدريانو من مشاكل إدمان الكحوليات والاكتئاب خلال العامين الماضيين ولم يُشركه كارلوس دونجا مدرب البرازيل في مباراتي الفريق الأخيرتين أمام الإكوادور في 28 مارس/آذار ثم أمام بيرو الأربعاء الماضي، ولكن مدرب إنتر البرتغالي جوزيه مورينيو لا يريد الدخول في مشاكل اللاعب الشخصية.

وقال أدريانو الأسبوع الماضي: "سأقرر في هدوء ما إذا كنت سأجدد عقدي مع إنتر" الذي ينتهي في 2010.