EN
  • تاريخ النشر: 27 أكتوبر, 2011

إقامة الدوري التونسي في حضور الجماهير

نادي الترجي التونسي + نادي الإفريقي التونسي

الترجي والإفريقي الأكثر جماهيرية في تونس

الاتحاد التونسي لكرة القدم يقرر السماح للجماهير بالعودة إلى الملاعب لمساندة أنديتها بداية من الرابع نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، وهو موعد انطلاق الموسم الجديد بالجولة الافتتاحية من مسابقة الدوري الممتاز.

قرر الاتحاد التونسي لكرة القدم السماح للجماهير بالعودة إلى الملاعب لمساندة أنديتها بداية من الرابع نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، وهو موعد انطلاق الموسم الجديد بالجولة الافتتاحية من مسابقة الدوري الممتاز.

وذكرت صحيفة "الصباح" التونسية اليوم الخميس أن مجلس إدارة الاتحاد اتخذ هذا القرار في اجتماعه أمس، والذي استمر حتى وقت متأخر، والذي تم فيه بحث إمكانية عودة الجماهير إلى الملاعب، وقد لقي الاقتراح قبولا عاما.

وجاء هذا القرار بعد فترة من قرار الاتحاد إقامة مباريات الدوري بدون جماهير في الجولات الأخيرة من الموسم الماضي، نظرا لما شهدته بعض الملاعب من تجاوزات خطيرة، تزامنت مع بداية الثورة التونسية، وأُكملت بطولة الدوري دون حضور جماهيري ضمانا لإكمال المسابقات دون مشاكل.

ويعد هذا القرار بمثابة تشجيع كبير للأندية قبل انطلاق الموسم الجديد، خاصة أن الجماهير تعطي اللاعبين دفعة قوية للعب والأداء وتقديم أفضل المستويات الفنية طوال التسعين دقيقة.

وكان الاتحاد التونسي لكرة القدم قد أصدر قرارا في نهاية الموسم الماضي منع بموجبه الجماهير من حضور المباريات بناء علي توصيه من وزارة الداخلية التونسية.

واقتصر اتحاد الكرة حضور المباريات على أصحاب الاشتراكات السنوية فقط، وذلك بعد الاشتباكات التي وقعت بين الجماهير والأمن في مباراة للإفريقي على الملعب الأولمبي بالمنزه، حيث اشتدت المواجهات بين الأمن والجماهير عقب إشعالها للشماريخ، ما أجبر الأمن على استخدام قنابل الغاز لردعهم.