EN
  • تاريخ النشر: 25 نوفمبر, 2011

إصابة أندرسون تربك حسابات فيرجسون

اللاعب البرازيلي أندرسون

البرازيلي أندرسون يغيب عن الشياطين حتى فبراير

أربكت إصابة البرازيلي أندرسون حسابات مدرب الشياطين فيرجسون في الفترة المقبلة

تضاعفت أزمة خط الوسط في نادي مانشستر يونايتد -حامل لقب الدوري الإنجليزي لكرة القدم- حيث تسببت إصابة في الركبة في إبعاد البرازيلي أندرسون حتى فبراير/شباط المقبل.

يفتقد سير أليكس فيرجسون المدير الفني لمانشستر جهود توم كليفرلي، ويعد فقدان خدمات أندرسون ضربة قوية جديدة للفريق، في ظل ارتباطاته بالدوري الممتاز ودوري أبطال أوروبا الشهر المقبل.

وقال فيرجسون في مؤتمر صحفي اليوم الجمعة: "ليست أنباء طيبة حول أندرسون، لا نعتقد بأنه سيكون جاهزا حتى فبراير/شباط".

وأوضح "تعرض (أندرسون) لإصابة في الركبة، وأرسلناه إلى البرتغال للخضوع للفحص من قبل الأخصائي، الذي أجرى له عملية جراحية المرة الأخيرة، إنها صدمة بعض الشيء، لم نتوقع ذلك.. الآن، سيغيب لاعبا خط الوسط لبعض الوقت".

وأشار "ولكننا لسنا بالسوء الذي يعتقده البعض في خط الوسط، ما زال لدينا ريان جيجز ومايكل كاريك ودارين فليتشر، وإذا استعدنا كليفرلي بحلول الكريسماس فذلك سيكون مكسبا، لدينا فريق قويوأكد فيرجسون أنه لن يندفع باتجاه إبرام أي تعاقدات خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة في يناير/كانون الثاني المقبل.