EN
  • تاريخ النشر: 14 مايو, 2011

إسرائيل تمنع 85 رياضيا عربيا من دخول فلسطين

الرجوب مع بلاتر

الرجوب مع بلاتر

منعت سلطات الاحتلال الإسرائيلية حوالي 85 شخصية رياضية وإدارية من عدة دول من الدخول للأراضي الفلسطينية للمشاركة في بطولة دولية للأندية، وهو ما جعل الاتحاد الفلسطيني يوجه شكوى لرئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جوزيف بلاتر للاحتجاج على قرار المنع الإسرائيلي.

منعت سلطات الاحتلال الإسرائيلية حوالي 85 شخصية رياضية وإدارية من عدة دول من الدخول للأراضي الفلسطينية للمشاركة في بطولة دولية للأندية، وهو ما جعل الاتحاد الفلسطيني يوجه شكوى لرئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جوزيف بلاتر للاحتجاج على قرار المنع الإسرائيلي.

وقال رئيس الاتحاد الفلسطيني جبريل الرجوب إن بلاتر طلب من الاتحاد الإسرائيلي لكرة القدم التدخل لدى السلطات الإسرائيلية للسماح للممنوعين بالدخول، وقال بلاتر للرجوب: "نتمنى أن يكون للاتحاد الإسرائيلي دوره الإيجابي".

ونقل الرجوب عن بلاتر قوله "أن هذا الأمر يدل على مدى صعوبة الحالة التي يواجهها الاتحاد الفلسطيني، خصوصا في تنظيم بطولة على أرضه".

ونقل الرجوب عن بلاتر قوله -في رسالة بعثها الأخير للاتحاد الفلسطيني- "سأكون مسرورا لزيارة اتحادكم (وفلسطين يجب أن تلعب كرة قدم)".

ويزور بلاتر الأراضي الفلسطينية غدا الأحد، لحضور مباريات افتتاح بطولة كروية ينظمها الاتحاد الفلسطيني لمناسبة يوم النكبة، والتي تنطلق اليوم السبت وتنتهي في الثالث والعشرين من الشهر الحالي.

وقال الرجوب: "تدل هذه الإجراءات بمنع الرياضيين من الدخول إلى الأراضي الفلسطينية على مدى الحقد الإسرائيلي في التعامل مع الرياضة الفلسطينية".

وحسب الجهاز المتابع لعملية دخول الوفود إلى الأراضي الفلسطينية، فإن إسرائيل رفضت السماح بالدخول لـ19 لاعبا من أربعة أندية أردنية، ومن ضمنهم ثلاثة إداريين من الاتحاد الأردني وأمينه العام، إضافة إلى وفد إعلامي أردني مكون من 33 إعلاميّا.

ومنع من الدخول إلى الأراضي الفلسطينية رئيس الاتحاد الموريتاني وخمسة صحفيين رياضيين فيتناميين.

وتشارك في البطولة الكروية -التي تنطلق أولى مبارياتها السبت- فرق من الأردن، وموريتانيا، وجنوب إفريقيا، والمجر، وتشيلي، والسنغال، والجولان السوري، إضافة إلى خمسة فرق فلسطينية.