EN
  • تاريخ النشر: 02 مايو, 2011

الإفراج مؤقت وليس نهائيًّا إخلاء سبيل المتهمين في موقعة "الجلابية"

الوقعة تاريخية ولا يمكن نسيانها

الوقعة تاريخية ولا يمكن نسيانها

أخلت النيابة العامة سبيل 20 مشجعًا من أعضاء رابطة مشجعي الزمالك "وايت نايتس" مؤقتًا بعد احتجازهم لمدة شهر على خلفية أحداث مباراة الزمالك والإفريقي التونسي في دوري أبطال إفريقيا، فيما بات يُعرف إعلاميًّا بـ"موقعة الجلابية".

أخلت النيابة العامة سبيل 20 مشجعًا من أعضاء رابطة مشجعي الزمالك "وايت نايتس" مؤقتًا بعد احتجازهم لمدة شهر على خلفية أحداث مباراة الزمالك والإفريقي التونسي في دوري أبطال إفريقيا، فيما بات يُعرف إعلاميًّا بـ"موقعة الجلابية".

وذكرت تقارير صحفية، يوم الاثنين، أن محامي المتهمين قدَّم مستندات تثبت عدم تورطهم في أحداث الشغب التي وقعت خلال اللقاء، من اعتداء على لاعبي الإفريقي والحكم الجزائري.

وكانت رابطة "وايت نايتس" قد جمَّدت نشاطها؛ اعتراضًا على احتجاز قياداتها وأعضائها بسبب تلك الأحداث، كما طالب أهالي المتهمين بالإفراج عنهم في أكثر من مناسبة، وكذلك مسؤولو الزمالك.

وخرج الزمالك من البطولة على يد الإفريقي. وقد فرض الاتحاد الإفريقي "كاف" غرامة مالية على الزمالك قدرها 80 ألف دولار بسبب تلك الأحداث، وخوضه مباراتين دون جمهور في أية بطولة إفريقية يشارك فيها في المستقبل.