EN
  • تاريخ النشر: 14 أبريل, 2009

ادعى تسهيل "الخضر" مهمة وصول "الفراعنة" للمونديال إبراهيم حسن: صفقة بين مصر والجزائر على حساب التوأم

الحرب تشتعل بين إبراهيم حسن وزاهر

الحرب تشتعل بين إبراهيم حسن وزاهر

رفع إبراهيم حسن -مدير الكرة بنادي المصرية للاتصالات، وصاحب واقعة "بجاية" الشهيرة- راية التحدي لمسؤولي الاتحاد المصري لكرة القدم، وذلك حينما أكد في تصريح خاص لـmbc.net أن هناك مجاملات تم إجراؤها بين مسؤولي الاتحادين المصري والجزائري من أجل القضاء على أسطورة التوأم المصري بعد النجاح التدريبي الذي حققه في الفترة الأخيرة.

رفع إبراهيم حسن -مدير الكرة بنادي المصرية للاتصالات، وصاحب واقعة "بجاية" الشهيرة- راية التحدي لمسؤولي الاتحاد المصري لكرة القدم، وذلك حينما أكد في تصريح خاص لـmbc.net أن هناك مجاملات تم إجراؤها بين مسؤولي الاتحادين المصري والجزائري من أجل القضاء على أسطورة التوأم المصري بعد النجاح التدريبي الذي حققه في الفترة الأخيرة.

وأضاف أن اتحاد الكرة المصري برئاسة سمير زاهر لا يحق له التحقيق فيما حدث في مباراة المصري البورسعيدي أمام شبيبة بجاية الجزائري ببطولة شمال إفريقيا للأندية، "لأن هناك اتحادا مسؤولا يحق له التحقيق معه".

وأوضح حسن أن زاهر وبعض أعضاء مجلس الإدارة هم في نفس الوقت أعضاء في اتحاد شمال إفريقيا، ومن ثم فإن سياسة المجاملات لا بد أن تكون لها الكلمة العليا، ويكون بناء عليها التوأم المصري ضحية جديدة في الملاعب.

وأشار الدولي المصري السابق إلى أن التحقيق الذي أجرته معه اللجنة القانونية بالاتحاد المصري غير قانوني؛ لأن هناك شواهد وأدلة كثيرة حدثت من قبل البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني للأهلي المصري في إحدى مباريات فريقه في دوري أبطال إفريقيا، ومع ذلك لم يتدخل اتحاد الكرة في هذا الأمر، ونفس الحال بالنسبة لأسلوب الضرب والعنف الذي ظهر في مباراة حرس الحدود مع بطل نيجيريا في بطولة الكونفدرالية منذ أعوام، والزمالك المصري مع الصفاقسي التونسي في دوري أبطال العرب، ومن ثم لم يكن للاتحاد المصري دور في تلك المشكلة.

وكشف حسن عن الدافع الأساسي وراء تدخل الاتحاد المصري في تلك الأزمة، "وهو أن مصر تقع مع الجزائر في مجموعة واحدة بالمرحلة النهائية للتصفيات الإفريقية المؤهلة إلى كأس العالم بجنوب إفريقيا 2010، ومن ثم فإن العلاقة التي تربط زاهر بمحمد روراوة رئيس الاتحاد الجزائري قد تدفع الأول إلى إقناع الثاني بقيام "الخضر" بترك مباراتهم "للفراعنة" حتى يحجز المنتخب المصري بطاقة التأهل إلى المونديال، نظرا لأن المنتخب الجزائري هو المنافس العنيد للفراعنة في التصفيات.

وتوعد حسن مجلس إدارة الاتحاد المصري بأنه سيتخذ كافة الإجراءات القانونية حتى يحصل على حقوقه كاملة؛ لذا فإنه قام برفع دعوى لدى مجلس الدولة المصري ليرد له حقه، وينهي إيقافه المحلي.