EN
  • تاريخ النشر: 13 فبراير, 2011

أكد ضرورة عودة الحياة إلى طبيعتها إبراهيم حسن: تكريم مبارك من عدمه في يد ثورة الشباب

حسن يؤكد أنه لم يخطأ في الجزائر حتى يعتذر

حسن يؤكد أنه لم يخطأ في الجزائر حتى يعتذر

تراجع إبراهيم حسن -مدير الكرة بنادي الزمالك- عن تصريحاته المضادة لشباب ثورة 25 يناير/كانون الثاني، وتأييده الكامل للرئيس السابق حسني مبارك بعد نجاح الثورة وتنحي مبارك، وقال "إن كل ما كان يتمناه هو عودة الناس إلي منازلها، وتبدأ عجلة العمل تدور من جديد، بعد كل هذا التوقف نتيجة للأحداث الماضية".

تراجع إبراهيم حسن -مدير الكرة بنادي الزمالك- عن تصريحاته المضادة لشباب ثورة 25 يناير/كانون الثاني، وتأييده الكامل للرئيس السابق حسني مبارك بعد نجاح الثورة وتنحي مبارك، وقال "إن كل ما كان يتمناه هو عودة الناس إلي منازلها، وتبدأ عجلة العمل تدور من جديد، بعد كل هذا التوقف نتيجة للأحداث الماضية".

وأكد حسن -في تصريحات خاصة لصحيفة "الشروق" المصرية اليوم الأحد-: "أنه لا يملك تأييد فكرة تكريم مبارك، التي تبناها البعض عقب إعلانه تنحيه عن منصبه، وأنه يتعين علي من قاموا بالثورة أن يحددوا أيضا، ويعرفوا ما إذا كان يجب عليهم عمل ذلك التكريم أم لا".

وأضاف "لا أتحدث في السياسة.. ليس لدي خبرة سياسية، ولا يمكن أن أعلق على الأحداث الأخيرة".

وحول أوضاع فريق الكرة بنادي الزمالك في المرحلة المقبلة، قال حسن إن التدريبات اليومية مستمرة، وأن شقيقه حسام حسن -المدير الفني- قد وضع برنامجا ثابتا للفريق لا يتأثر بالأحداث الجارية.

أشار مدير الكرة بالزمالك إلى أن مباراة الفريق أمام ستارز الكيني في إياب دور الـ64 الإفريقي ستقام في ليبيا حتى الآن، وأن الجهاز الفني ينتظر فقط أن يتم التأكيد على ذلك، وخاصة في ظل الأوضاع في ليبيا مؤخرا.

وأوضح حسن أنه كان يأمل في أن تقام المباراة في القاهرة، وأن الجهاز الفني كان يسير في هذا الاتجاه بالتنسيق مع القوات المسلحة لتقام المباراة في الكلية الحربية، ولكن خيار ليبيا يبقى الأقرب.