EN
  • تاريخ النشر: 14 مارس, 2012

قبل جائزة أستراليا الكبرى ألونسو يطلب من جمهور فيراري الصبر

فيرناندو ألونسو

ألونسو يستعد لسباق أستراليا

طلب السائق الإسباني فرناندو ألونسو من مشجعي فريقه فيراري التحلي بالصبر

  • تاريخ النشر: 14 مارس, 2012

قبل جائزة أستراليا الكبرى ألونسو يطلب من جمهور فيراري الصبر

طلب السائق الإسباني فرناندو ألونسو من مشجعي فريقه فيراري التحلي بالصبر، في المراحل الأولى من الموسم، وذلك لأن السيارة الجديدة "إف 2012" لم تصل حتى الآن إلى المستوى المتوقع منها، وذلك قبل أيام معدودة على المرحلة الافتتاحية التي تحتضنها حلبة ألبرت بارك الأسترالية.

وعانى الفريق الإيطالي كثيرا مع سيارته الجديدة، في جولتي التجارب على حلبتي خيريز وبرشلونة الإسبانيتين؛ ما دفع بالقيمين على "الحصان الجامح" وعلى رأسهم المدير التقني بات فراي، إلى استبعاد تمكن ألونسو وزميله البرازيلي فيليبي ماسا من الصعود إلى منصة التتويج في بداية الموسم.

وأشار ألونسو إلى أن السيارة الجديدة تحتاج للمزيد من الوقت؛ لكي تصل إلى أقصى طاقاتها الفعلية، معترفا -في الوقت ذاته- بصعوبة تحديد الموقع الحالي لفريقه مقارنة مع المنافسين.

وأضاف السائق الإسباني الذي يخوض موسمه الثالث مع "سكودريريامن المؤكد أننا بحاجة للكثير من التحسينات، والعمل من أجل أن نفهم "إف 2012"، وإلى تأقلم أسلوب قيادتي مع السيارة الجديدة؛ التي أصبحت قيادتها أصعب؛ بسبب خسارة قوة جر الهواء في القسم الخلفي وإطارات بيريلي الجديدة".

وأضاف "نعلم الاتجاه الذي يجب أن نسلكه في ما يخص تطوير السيارة، وهذه خطوة هامة جدا، من المؤكد أننا نحتاج للتحلي بالصبر في السباقات الأولى من الموسم، لكن في بادئ الأمر يجب علينا أن نعرف أين موقعنا في مسألة التنافس، ثم أن نحاول جهدنا من أجل الحصول على أكبر قدر ممكن من النقاط في القسم الأول من البطولة".

كما حث ألونسو العاملين في الفريق على التعاضد؛ من أجل تحقيق أهدافهم، مضيفا "علينا المحافظة على رباطة جأشنا والسير خطوة بخطوة، انطلاقا من سباق ملبورن؛ الذي سيمنحنا فكرة أولوية عن الوضع. عندما نعلم أين موقعنا سنضع لأنفسنا أهدافا محددة. في ظل وجود رغبة الفوز التي تسكن جميع العاملين في فيراري، والتاريخ الذي نمثله، هناك أمر أكيد، وهو أنه تقع على عاتقنا مسؤولية تحقيق نتيجة جيدة".

ويأمل الفريق الإيطالي أن يكون موسم 2012م أفضل من سابقه؛ لأنه عجز في 2011م عن مجاراة ريد بول وسائقه الألماني سيباستيان فيتل؛ الذي خرج فائزا من 11 سباقا من أصل 19، فيما اكتفى "الحصان الجامح" بفوز واحد حققه ألونسو على حلبة سيلفرستون البريطانية.