EN
  • تاريخ النشر: 18 يناير, 2009

يوفنتوس قد يقترب أطالانطا يلقن إنتر ميلان درسا قاسيا

إنتر لقى هزيمة ثقيلة

إنتر لقى هزيمة ثقيلة

لقي إنتر ميلان هزيمة ثقيلة أمام مضيفه أطالانطا بثلاثة أهداف مقابل هدف، في المرحلة الـ19 للدوري الإيطالي يوم الأحد.

لقي إنتر ميلان هزيمة ثقيلة أمام مضيفه أطالانطا بثلاثة أهداف مقابل هدف، في المرحلة الـ19 للدوري الإيطالي يوم الأحد.

أحرز هدفي أطالانطا سيرجيو فلوكاري وكريستيانو دوني هدفين في الدقائق 18 و28 و33، بينما أحرز السويدي زلاتان إبراهيموفيتش هدف إنتر في الدقيقة 90.

الفوز رفع رصيد أصحاب الأرض إلى 27 نقطة في المركز 10، بينما توقف رصيد النيراتزوري عند 43 نقطة محتفظا بالصدارة.

ويملك يوفنتوس فرصة تقليص الفارق على الصدارة إلى نقطة واحدة إذا استطاع الفوز على لاتسيو في ختام مباريات المرحلة على الملعب الأوليمبي بالعاصمة روما.

منح فلوكاري التقدم لأطالانطا عندما تلقى كرة من المخضرم كريستيانو دوني -35 عاما- عند نقطة الجزاء، فاستدار حول نفسه متلاعبا بالمدافع الدولي الكولومبي إيفان كوردوبا، وسددها بيسراه على يسار الحارس البرازيلي جوليو سيزار، رافعا رصيده إلى 10 أهداف هذا الموسم.

وعزز أطالانطا تقدمه بهدف ثان عندما انبرى كريستيانو دوني لركلة حرة مباشرة ارتطمت بيد إبراهيموفيتش وخدعت الحارس جوليو سيزار، وعانقت الجهة اليسرى من شباكه.

وشعر مدرب إنتر ميلان البرتغالي جوزيه مورينيو بحرج الموقف، فأخرج المدافع الدولي الروماني كريستيان شيفو، وأشرك المهاجم النيجيري فيكتور أوبينا، بيد أن أطالانطا عمق جراح إنتر بهدف ثالث لدوني بضربة رأسية من نقطة الجزاء على يسار الحارس جوليو سيزار، بعد تمريرة عرضية التشيلي خايمي فالديز زاباتا.

ولعب مورينيو ورقتيه الأخيرتين مطلع الشوط الثاني بإشراكه البرتغالي لويس فيجو والبرازيلي أدريانو مكان مواطن الأخير مايكون والأرجنتيني هرنان كريسبو، لكن دون جدوى، حيث اكتفى فريقه بتسجيل هدف الشرف عبر إبراهيموفيتش، عندما استغل كرة رأسية من أدريانو، فتابعها من مسافة قريبة داخل المرمى، رافعا رصيده إلى 12 هدفا هذا الموسم.

وفي إطار المرحلة ذاتها، تغلب روما على مضيفه تورينو بهدف دون رد، وفاز كالياري على أودينيزي بهدفين نظيفين.

كما فاز بولونيا على كاتانيا 2-1، وجنوا على ليتشي 2-0، وبالنتيجة ذاتها فاز باليرمو على سامبدوريا، وتغلب كييفو على نابولي 2-1.

وكانت مباريات المرحلة الـ19 قد انطلقت مساء السبت بفوز ميلان على فيورنتينا بهدف مقابل لا شيء، وسيينا على ريجينا بالنتيجة نفسها.