EN
  • تاريخ النشر: 27 مايو, 2009

نجله يصاب بالإغماء.. والقلق ينتاب زوجته أسرة سعدان في قسنطينة خوفا من لقاء الفراعنة

سعدان قلقان على مستقبل الخضر

سعدان قلقان على مستقبل الخضر

قرر رابح سعدان -المدير الفني للمنتخب الجزائري- نقل أفراد أسرته إلى مدينة قسنطينة، والتي تقع في الجنوب الشرقي من العاصمة الجزائرية على بعد 500 كلم تقريبًا، وذلك قبل انطلاق مباراة الجولة الثانية في التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى كأس العالم بجنوب إفريقيا 2010 أمام المنتخب المصري 7 يونيو المقبل.

قرر رابح سعدان -المدير الفني للمنتخب الجزائري- نقل أفراد أسرته إلى مدينة قسنطينة، والتي تقع في الجنوب الشرقي من العاصمة الجزائرية على بعد 500 كلم تقريبًا، وذلك قبل انطلاق مباراة الجولة الثانية في التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى كأس العالم بجنوب إفريقيا 2010 أمام المنتخب المصري 7 يونيو المقبل.

وجاء قرار سعدان نابعا من خوفه وقلقه على أفراد أسرته من الهجوم عليهم من قبل الجماهير، في حالة فشله في تحيق الفوز على الفراعنة، مما يضعه في موقف حرج أمام تلك الجماهير التي تضع عليه آمالا كبيرة في انتزاع النقاط الثلاثة، وذلك حسب ما ذكرت صحيفة " الهداف" الجزائرية.

وكشف سعدان في وقت سابق أن الجماهير في المنطقة التي يقطن بها طالبته بضرورة الفوز على المنتخب المصري، الأمر الذي وضعه في حسابات خاصة؛ حيث إن المباراة ستقام في البليدة، وهي لا تبتعد عن العاصمة سوى 50 كلم فقط، ومن ثم فان الجماهير التي ستتواجد في المدرجات لن ترحمه في حال تلقيه لهزيمة في تلك المباراة.

قالت الصحيفة الجزائرية أن سعدان قرر اتخاذ الاحتياطات اللازمة في مارسيليا الفرنسية، بنقل أفراد أسرته من العاصمة إلى إحدى المدن البعيدة عن الجماهير المتعصبة، على الرغم من علمه بأن تلك الجماهير دائما ما تؤازره وقت الأزمات، لكنه قرر الابتعاد بأفراد أسرته من منطقة الخطر.

وأعلن المدير الفني للخضر عن قيامه بنقل أفراد أسرته فور عودته من فرنسا؛ حيث المعسكر الخاص بالمنتخب الجزائري، خاصة وأنه اتخذ هذا القرار بعد دراسة متأنية لجميع عواقب تلك القضية.

يذكر أن الدافع الأساسي أيضًا وراء رغبته في نقل أفراد أسرته من العاصمة الجزائرية، هو حالة الإغماء التي تصيب نجله سفيان كلما اقتربت مهمة المنتخب الجزائري في المحافل الدولية، بالإضافة إلى نوبات القلق والخوف التي تصاب بها زوجته، وهو ما جعل سعدان أيضًا يشعر بالقلق على عائلته في حالة تحقيق نتيجة سلبية أمام الفراعنة.