EN
  • تاريخ النشر: 13 أبريل, 2009

رغم تألقه مع آرسنال أرشافين: إقامتي في لندن سببت لي الاكتئاب

الاختلافات كبيرة بين سان بطرسبيرج ولندن

الاختلافات كبيرة بين سان بطرسبيرج ولندن

كشف النجم الروسي الدولي "أندري أرشافين" المنضم حديثًا لصفوف نادي الأرسنال الإنجليزي في يناير/كانون الثاني الماضي قادمًا من سان بطرسبيرج الروسي عن شعوره ببعض الأرق لعدم راحته النفسية في منزله الجديد في لندن.

  • تاريخ النشر: 13 أبريل, 2009

رغم تألقه مع آرسنال أرشافين: إقامتي في لندن سببت لي الاكتئاب

كشف النجم الروسي الدولي "أندري أرشافين" المنضم حديثًا لصفوف نادي الأرسنال الإنجليزي في يناير/كانون الثاني الماضي قادمًا من سان بطرسبيرج الروسي عن شعوره ببعض الأرق لعدم راحته النفسية في منزله الجديد في لندن.

وأكد نجم "المدفعجية" الجديد أن عملية انتقاله للأرسنال جاءت في وقتٍ قياسي وسهل وسريع، وكانت توابع هذا الانتقال صعبة عليه فيما بعد، وذلك حسب ما ذكرت صحيفة "صنداي تليجراف" البريطانية.

لم يشارك أرشافين في عددٍ كبير من المباريات مع "المدفعجية" لكنه أثبت نجاحه وأحدث ضجة في الملاعب الإنجليزية سواء بصناعة الأهداف أو تسجيلها ليثبت أن إدارة الأرسنال لم تكن مخطئة عندما دفعت فيه 16.5 مليون جنيه إسترليني.

وقد تأقلم أرشافين بدنيًا على ملاعب الدوري الإنجليزي بصورةٍ لم يكن يتوقعها المدرب الفرنسي أرسين فينجر، إلا أن هذا لم يُشعر النجم الروسي بالسعادة نظرًا لتأثر حياته الشخصية بالانتقال للحياة في لندن.

وقال نجم المنتخب الروسي في بطولة يورو 2008: "كل شيء هنا غير عادي، إنني أعترف الحياة هنا صعبة بالنسبة لي، أنا أقطن في فندق، والأسبوع المقبل سأنتقل لمكانٍ آخر بعد تسوية بعض الأمور".

وأضاف أرشافين: "بغض النظر عن كل هذا أريد التأكيد على سعادتي مع الأرسنال، بل وإنني لسعيد جدًا وأفتخر لأنني ألعب في الدوري الإنجليزي أفضل دوري في العالم، ما أود توضيحه أن حياتي المهنية سعيدة ومُستقرة لكن المشكلة في حياتي اليومية التي أعاني منها وأشعر بالاكتئاب".

واختتم الدولي الروسي تصريحاته قائلاً: "لأول مرة أشعر بالوحدة في حياتي، لأنني لم يسبق لي ترك سان بطرسبيرج من قبل".

يذكر أن أرشافين قد قاد فريقه "سان بطرسبيرج الروسي" لتحقيق لقب كأس الاتحاد الأوروبي الموسم الماضي ثم كأس السوبر الأوروبي على حساب مانشستر يونايتد مطلع هذا الموسم، ولم يشارك في دور الثمانية لبطولة دوري أبطال أوروبا أمام فياريال بسبب عدم تقييده في قوائم الأرسنال لقوانين الاتحاد الأوروبي التي تمنع مشاركة لاعب مع ناديين مختلفين في نفس العام ببطولة دوري الأبطال.