EN
  • تاريخ النشر: 14 يوليو, 2011

أحمد الفهد رئيسا للمجلس الأولمبي الأسيوي بالتزكية

الفهد حصل على أصوات 44 دولة

الفهد حصل على أصوات 44 دولة

أعيد انتخاب الكويتي الشيخ أحمد الفهد الصباح رئيسا للمجلس الأولمبي الأسيوي يوم الخميس خلال اجتماع الجمعية العمومية في العاصمة اليابانية طوكيو، وذلك للدورة الممتدة من عام 2011 حتى عام 2015.

أعيد انتخاب الكويتي الشيخ أحمد الفهد الصباح رئيسا للمجلس الأولمبي الأسيوي يوم الخميس خلال اجتماع الجمعية العمومية في العاصمة اليابانية طوكيو، وذلك للدورة الممتدة من عام 2011 حتى عام 2015.

وجاء انتخاب الفهد بالتزكية نتيجة عدم تقدم أي مرشح آخر لمنافسته على المنصب، وذلك من قبل 44 دولة منضمة للمجلس الأولمبي من أصل 45.

واللافت أن الدولة الوحيدة التي لم تصوت للفهد هي الكويت نتيجة عقوبة تجميد نشاطها المفروض من قبل اللجنة الأولمبية الدولية.

ويأتي اختيار اليابان لاستضافة الاجتماع الثامن والخمسين للمكتب التنفيذي والاجتماع الثلاثين للجمعية العمومية للمجلس بمناسبة احتفالاتها بمرور مئة عام على إنشاء لجنتها الأولمبية، ودعما لها بعد الزلزال وموجات تسونامي التي وقعت ضحيتها، وخلفت خسائر جسيمة في الأرواح والبنى التحتية.

وتميزت الاحتفالات بحضور عدد كبير من القيادات الرياضية الدولية، يتقدمها البلجيكي جاك روج، رئيس اللجنة الأولمبية الدولية.

وكان اجتماع الجمعية العمومية افتتح بعد دقيقة صمت على أرواح ضحايا الكارثة الطبيعية التي ضربت البلاد في 11 مارس/آذار الماضي.

وقال الفهد: "لقد غمرنا الحزن والأسف بعد المأساة التي أصابت اليابانوقدم دقيقة الصمت للعائلات التي فقدت أحد الأعزاء عليها.

وتوجه الفهد في بداية كلمته بالشكر إلى روج على جهوده في دعم المجلس الأولمبي الأسيوي، والتزامه حضور اجتماعاته، وعلى دوره في تطوير الحركة الأولمبية حول العالم.

وتطرق إلى إنجازات المجلس الأولمبي في الأعوام الأربعة الماضية، وركز تحديدا على دورة الألعاب الأولمبية الصيفية 2008 في بكين فضلا عن بطولات دولية أخرى أقيمت في ضيافة مدن أسيوية أخرى، وقال: "هذه هي أسيا، وهي جاهزة دوما لاستضافة أبرز الأحداث الرياضية. أود في المناسبة توجيه التهنئة إلى الأصدقاء في كوريا الجنوبية، في بيونج تشانج، على فوز المدينة بشرف استضافة الأولمبياد الشتوي 2018".

ووعد بأن تقف الحركة الأولمبية في أسيا "كتفا إلى كتف" مع اليابان دعما لها إثر الكارثة الطبيعية التي ألمت بها، وشدد على أن "اليابان ستبقى دوما في قلوبنامؤكدا دعمه التام لطوكيو في حال تقدمها بملف ترشح لاستضافة أولمبياد 2020.

أنشئ المجلس الأولمبي الأسيوي عام 1982، ويتولى الشيخ أحمد الفهد، عضو اللجنة الأولمبية الدولية، رئاسته منذ عام 1992.

معلوم أن المجلس الأولمبي الأسيوي الذي يتخذ من الكويت مقرا له، هو أكبر هيئة رياضية في القارة الصفراء، وأحد الجهات القارية الخمس الأساسية المنضوية تحت لواء اللجنة الأولمبية الدولية.