EN
  • تاريخ النشر: 21 ديسمبر, 2010

أحرز هدفي الفوز على الحدود أبو تريكة يعود بالأهلي للانتصارات بعد فترة من الأزمات

هدف واحد يفصل أبو تريكة عن نادي المائة

هدف واحد يفصل أبو تريكة عن نادي المائة

أخيرا وبعد 4 مباريات لم يتذوق فيها طعم الفوز حقق الأهلي المصري فوزا ثمينا على حرس الحدود بهدفين مقابل هدف في اللقاء المؤجل بينهما من الأسبوع الثامن لمسابقة الدوري الممتاز لكرة القدم والذي انتهى بنتيجة 2/1.

  • تاريخ النشر: 21 ديسمبر, 2010

أحرز هدفي الفوز على الحدود أبو تريكة يعود بالأهلي للانتصارات بعد فترة من الأزمات

أخيرا وبعد 4 مباريات لم يتذوق فيها طعم الفوز حقق الأهلي المصري فوزا ثمينا على حرس الحدود بهدفين مقابل هدف في اللقاء المؤجل بينهما من الأسبوع الثامن لمسابقة الدوري الممتاز لكرة القدم والذي انتهى بنتيجة 2/1.

ويدين الأهلي بفوزه إلى مهاجمه الدولي محمد أبو تريكة الذي سجل هدفي فريقه وأصبح رصيده 99 هدفا في مباريات الدوري، ويتبقى له هدف واحد لدخول قائمة المائة التي تضم هدافي الكرة المصرية.

ومر الأهلي بفترة أزمات صعبة على جماهيره أدت إلى إقالة الجهاز الفني السابق بقيادة حسام البدري وتعيين عبد العزيز عبد الشافي بدلا منه.

الفوز هو الأول للأهلي في مبارياته الأربع الأخيرة وتحديدا منذ أكثر من شهر ونصف عندما تغلب على إنبي 3-2 في 4 نوفمبر الماضي حيث تعادل بعدها مع الجونة 1-1 وخسر أمام الإسماعيلي 1-3 وتعادل مع سموحة 1-1 والاتحاد السكندري 2-2.

كما أن الفوز هو السادس للأهلي هذا الموسم، فعزز موقعه في المركز الخامس برصيد 23 نقطة بفارق الأهداف خلف اتحاد الشرطة وإنبي، علما بأنه يملك مباراتين مؤجلتين، الأولى أمام المقاولون العرب سيخوضها السبت المقبل، والثانية أمام غريمه التقليدي الزمالك المتصدر ستقام في 30 ديسمبر الحالي.

أما حرس الحدود فمني بخسارته الرابعة هذا الموسم، فتجمد رصيده عند 17 نقطة في المركز العاشر.

وهو الفوز الرابع عشر للأهلي على حرس الحدود في 17 مباراة بين الفريقين في الدوري مقابل 3 تعادلات.

وكان الأهلي صاحب الأفضلية، بيد أن حرس الحدود كان البادئ بالتسجيل بواسطة مهاجمه السنغالي باب لاطير نداي الذي استغل خروجا خاطئا للحارس محمود أبو السعود لإبعاد كرة عرضية داخل المنطقة، فتابعها المهاجم السنغالي بسهولة داخل المرمى الخالي (34).

ونجح الأهلي في إدراك التعادل مطلع الشوط الثاني برأسية لمهاجمه أبو تريكة إثر تمريرة عرضية من أحمد فتحي (47)، قبل أن يحصل محمد فضل على ركلة جزاء إثر عرقلته من قبل حارس المرمى علي فرج، فانبرى لها أبو تريكة بنجاح مانحا الفوز لفريقه (79).