EN
  • تاريخ النشر: 27 نوفمبر, 2017

"قتلوهم أمام أعيننا".. حكايات من أهالي شهداء مسجد "الروضة"

هجوم مسجد الروضة

بعد أن فرغ المصلون من صلاة الجمعة 24 نوفمبر، في مسجد "الروضة" بمنطقة بئر العبد بالعريش، اعتلى الخطيب درجات المنبر لإلقاء الخطبة، وبينما هم يرتدون ملابسهم الطاهرة..

  • تاريخ النشر: 27 نوفمبر, 2017

"قتلوهم أمام أعيننا".. حكايات من أهالي شهداء مسجد "الروضة"

(القاهرة-mbc.net) اعتلى الخطيب درجات المنبر لإلقاء الخطبة أمام المصلين، وقبل أن ينطق بكلماته؛ غدر بهم الإرهاب الغاشم، برصاصات سريعة متلاحقة، لم تُفرق بين طفل ومُسن، ولم ترحم ضعف مُعاق أو صرخة شاب مقبل على الحياة. روت الدماء درج المسجد، وتشرّبت أرض المسجد دماء الأبرياء.

بلغت خسة الإرهابيين أن يستهدفوا ضحاياهم بينما يقفون بين يدي الله، في مسجد "الروضة" الذي يقع في قرية "بئر العبد" القريبة من مدينة "العريش" بمحافظة "شمال سيناءصباح الجمعة 24 نوفمبر. وراح ضحية إجرامهم 305 شهيدًا من بينهم 27 طفلًا، وأصابوا 128 آخرين، وخلفت هذه المجزرة قصصًا إنسانية حزينة ومؤثرة. تواصلت mbc.net  مع أهالي الشهداء، وحكوا لنا قصصًا عن ذويهم الذين رحلوا.

صورة لمسجد الروضة الذي وقع فيه الهجوم الإرهابي
576

صورة لمسجد الروضة الذي وقع فيه الهجوم الإرهابي

نال الشهادة فور عودته لقريته بعد سنوات

"ياريتك ما رجعت، وكنت خليتك معايا زي ما قلت لي، بس أنت أكيد في مكان أحسن في الجنة يا حبيبي، اللي مفرحني إنك استُشهدت وانت بتصلي وفي بيت ربناكانت هذه كلمات محمد العزبي، صديق الشهيد أمير مجدي، الذي استُشهد في هجوم مسجد "الروضة".

قال العزبي إن صديقه الشهيد، تخرج العام الماضي في المعهد "الفني الصحي" بـ "الإسماعيليةومنذ أيام أكمل عامه الواحد والعشرين، وترك أصدقاء الدراسة وعاد إلى قريته "بئر العبدالتي يسكن بها مع والده، وشقيقه الأصغر.

وتابع صديق الشهيد "كان أمير يتسم بحسن الخلق والطيبة، قطع مسافة بعيدة إلى قرية "بئر العبدليؤدي صلاة الجمعة هناك، لكنه عاد شهيدًا، ونجا من الحادث والده وشقيقه الأصغر، وبصبر ورحمة احتسبه والده عند الله من الشهداء". 

صورة للشهيد أمير مجدي
650

صورة للشهيد أمير مجدي

ذهبوا ولم يعودوا

"تجلس الخالة آمنة في حالة صدمة، ترفض الحديث إلى أي شخص، تنظر فقط إلى السماء وتنزل دموعهابهذه الكلمات يصف محمد حسين ابن شقيقة السيدة "آمنة" حالها، بعدما فقدت ثمانية من عائلتها في الهجوم الإرهابي. 

أعدت الأم لأبناءها الإفطار قبل صلاة الجمعة، وانتظرت عودتهم ليجلسوا سويًا كعادتهم كل نهاية أسبوع، لكنهم ذهبوا ولم يعودوا. 

صورة لأحد أهالي الشهداء أمام مستشفى جامعة قناة السويس
2207

صورة لأحد أهالي الشهداء أمام مستشفى جامعة قناة السويس

قتلوهم أمام أعيننا 

فقد أحمد الشهير بـ "أبو جهادستة أفراد من عائلته في الهجوم الإرهابي. 

وبحزن وألم عبر أبو جهاد عن حالته قائلًا: "لا أعرف ماذا سأقول، لكننا في حرب حقيقية مع الإرهابيين، فقدنا عائلاتنا، وأبناءنا، قتلوهم أمام أعيننا وفي بيت الله، متى ستنتهي هذه الحرب، ومتى سنتخلص من غدر الإرهاب؟".

صورة للرئيس عبد الفتاح السيسي
576

صورة للرئيس عبد الفتاح السيسي

"مصر تواجه الإرهاب نيابة عن المنطقة والعالم أجمع، وسنرد بكل قوة على العمل الإرهابي الغشيم، ونحن صامدون وسنتصدى وسنستمركانت هذه الكلمات من نص كلمة الرئيس السيسي تعليقًا على هذا الحادث الدموي، الذي - كغيره من العمليات الإرهابية السابقة - وحد قلوب المصريين على حب وطنهم والتمسك بترابه.