EN
  • تاريخ النشر: 17 مارس, 2015

مصري؟.. الصور "السيلفي" يوم الجمعة القادمة قد تصيبك بالعمى

تفسير ظاهرة الـ Selfie في التفاح الأخضر

حذر خبراء بريطانيون من التقاط الصور السيلفي يوم الجمعة القادمة.. تعرف على التفاصيل

(القاهرة - mbc.net) يشهد يوم الجمعة القادمة الموافق 20 مارس ثلاثة ظواهر فلكية مجتمعة، منها ظاهرة كسوف الشمس، والذي سيكون أكبر كسوف منذ 16 عاما. حيث سيتسبب في حجب نحو 90% من أشعة وضوء الشمس عن الأرض.

الكسوف لن تشهده مصر فقط، ولكن تشهده أوروبا أيضا، وشمال أفريقيا والشرق الأوسط وأوروبا وشمال آسيا ستشهد درجات متفاوتة من كسوف الشمس.

وفي وقت الكسوف احذر من التقاط الصور "السيلفي" للذكرى، لأنها ستكون شديدة الضرر بالعين، وفقا لتحذيرات أخصائيين بريطانيين.

وقال الأطباء إن كاميرات الهواتف المحمولة لم تكن موجودة عندما حدث آخر كسوف للشمس عام 1999، لكن الآن من المتوقع أن يسعى الملايين إلى التقاط صور لأنفسهم أثناء هذه الظاهرة الفلكية النادرة دون معرفة المشاكل التي قد يتعرضون إليها جراء ذلك.

وأكد الأطباء، وفقًا لما نشرته صحيفة "ديلي تلجراف" البريطانية، أن التقاط صور باستخدام الهواتف الذكية أو الكاميرا يمكن أن يشكل خطورة تساوي النظر بشكل مباشر إلى الشمس، وهو الأمر الذي قد يتسبب في حرق شبكية العين والإصابة بالعمى.

وأوضح أخصائيو العيون أن ارتداء النظارات الشمسية لن يحمي العيون من الأضرار المحتملة، ناصحين أي شخص يفكر في التقاط صور سيلفي تزامنًا مع الكسوف بارتداء النظارات الواقية المخصصة لهذا الغرض.

وأضافوا أن التقاط صور سيلفي في ذلك التوقيت يضع الإنسان في خطر النظر مباشرة إلى الشمس دون عمد، موضحين أنه بينما تعتبر ظاهرة كسوف الشمس رائعة وغير متكررة الحدوث كثيرًا، يجب على الجميع أن يعي حتمية عدم النظر إلى الشمس في ذلك الوقت مباشرة لا بالعين المجردة ولا مع ارتداء نظارات شمسية أو حتى عبر معدات مثل الكاميرات أو التلسكوب.