EN
  • تاريخ النشر: 01 مارس, 2015

كشف لغز مقتل سيدة حرقا: قتلتها ابنتها وألصقت التهمة للجيران

  قتل زوج مصري

كشفت مباحث كفر الشيخ لغز مقتل سيدة محترقة داخل الحقول الزراعية بمنطقة البرلس، حيث بينت التحريات أن ابنتها هي القاتلة، واستغلت خلافات والدها وجيرانها لإلصاق التهمة بهم.

  • تاريخ النشر: 01 مارس, 2015

كشف لغز مقتل سيدة حرقا: قتلتها ابنتها وألصقت التهمة للجيران

(القاهرة - mbc.net) كشفت مباحث كفر الشيخ لغز مقتل سيدة محترقة داخل الحقول الزراعية بمنطقة البرلس، حيث بينت التحريات أن ابنتها هي القاتلة، واستغلت خلافات والدها وجيرانها لإلصاق التهمة بهم.

البداية مع بلاغ تلقته مديرية أمن كفر الشيخ من أشرف عبد اللطيف بربك -45 عاما- ويعمل مزارعا، ومقيم بعزبة السمنودي التابعة لقرية الخاشعة دائرة المركز، اتهم فيه ثلاثة من جيرانه بالتعدي على زوجته غادة نوفل عطية -35 عاما- ربة منزل بالضرب الذي أفضى إلى موتها باستخدام عصي خشبية غليظة ثم قاموا بعد ذلك بإحراق جثتها لخلاف بينهما على حدود أراضى زراعية، ووجود قضايا بالمحاكم متبادلة بينهم بالمحاكم.

التحريات كشفت وجود كدمات وكسر بالجمجمة وفروة الرأس ووجود الجثة محترقة داخل إحدى الحقول الزراعية المجاورة للمنزل، طبقا لما ذكرته مجلة أخبار الحوادث.

وقال الزوج إن جيرانه قاموا بقتل زوجته وأشعلوا النيران في الجثة بالحقل الزراعي بعد أن اختطفوها، واختطفوا ابنته إسراء -19 سنة- وهددوا بذبحها خلال ساعات وفقا لاتصال جاءه من مجهول.

 وبتكثيف التحريات تبين أن وراء ارتكاب الجريمة نجلة المجني عليها، وبمواجهتها اعترفت بأنها هي التي قتلت أمها انتقاما منها وقامت بضربها على رأسها بـ"شومة" غليظة ثم قامت بعد ذلك بإحضار جركن بنزين وحرقت جثتها لإخفاء معالم الجريمة، وسبب قيامها بتلك الجريمة هو تعدي والدتها المستمر عليها بالضرب والتعذيب.

 المتهمة أشارت إلى أنها خدعت الشرطة ووالدها في بداية الأمر، باتهامها للجيران، وإقناع والدها بهذه الفكرة نظرا لوجود خلافات بينهم.