EN
  • تاريخ النشر: 08 ديسمبر, 2014

ضياء رشوان: هذه أكبر عقبة أمام الصحف القومية.. وتدخل الرئيس يدعو للتفاؤل

السيسي

الرئيس عبد الفتاح السيسي

أكد الدكتور ضياء رشوان نقيب الصحفيين- إن الحكومات المتعاقبة سبب رئيسي في تراكم الديون على المؤسسات الصحفية القومية، مشيرا إلى أن حديث الرئيس عبد الفتاح السيسي وتدخله بشكل مباشر لحل أزمة هذه المؤسسات أمر يدعو للتفاؤل.

  • تاريخ النشر: 08 ديسمبر, 2014

ضياء رشوان: هذه أكبر عقبة أمام الصحف القومية.. وتدخل الرئيس يدعو للتفاؤل

(القاهرة - mbc.net) أكد الدكتور ضياء رشوان نقيب الصحفيين- إن الحكومات المتعاقبة سبب رئيسي في تراكم الديون على المؤسسات الصحفية القومية، مشيرا إلى أن حديث الرئيس عبد الفتاح السيسي وتدخله بشكل مباشر لحل أزمة هذه المؤسسات أمر يدعو للتفاؤل.

وقال نقيب الصحفيين في اتصال هاتفي لبرنامج "يحدث في مصر"-: "الرئيس أمر بتشكيل لجنة مشتركة من الحكومة والمؤسسات الصحفية القومية لحل مشاكل الصحف القوميةمشيرا إلى أن اللجنة هدفها إيجاد حلول لكيفية النهوض بهذه الصحف التي تعاني مشكلة كبيرة بشأن التكلفة والتمويل.

ولفت النقيب إلى أن دعم الرئيس كان واضحا خلال اجتماعه مع مؤسسي الصحف القومية اليوم، مشددا على أهميتها بالنسبة للإعلام بشكل عام في مصر، وقال: "الصحافة القومية في مصر بعضها عمره يتعدى 140 عاما، بل إن أصغر المؤسسات عمرا يزيد عمره عن 50 عاما، وبها عدد هائل من العاملين".

وأضاف: "60% من العاملين في الصحافة في مصر ينتمون لهذه المؤسسات، و80% من رؤساء تحرير الصحف الخاصة يخرجون من الصحافة القومية، وبالتالي كل ذلك انعكس على الإعلام بشكل عام".

وأعرب رشوان عن تفاؤله بتدخل الرئيس عبد الفتاح السيسي، لافتا إلى أن اللجنة التي سيتم تشكيلها، سيكون فيها ممثلا من الحكومة ولكن لم يتم تحديده بعد، وقال: "ربما يكون فيها وزير الاستثمار أو وزير المالية، مع ممثلين لهذه الصحافة". مشيرا إلى أن اللجنة ستعود خلال أسبوع أو عشرة أيام إلى الرئيس بعدد من الاقتراحات لحل أزماتها.

وأكد نقيب الصحفيين أن الصحف القومية تعاني مجموعة مركبة من المشاكل، أهمها الضرائب والغرامات، مشددا على أن الديون هي أكبر عائق أمام المؤسسات الصحفية القومية.

وكان الرئيس قد أمر خلال اجتماعه مع أعضاء المجلس الأعلى للصحافةبتشكيل لجنة مشتركة من الحكومة والمؤسسات الصحفية القومية بهدف وضع خريطة طريق تكون قابلة للتنفيذ للنهوض بالصحف القومية واستغلال أصولها الاستغلال الأمثل.

وحضر الاجتماع رئيس المجلس جلال عارف، والأمين العام صلاح عيسى، وحسن عماد مكاوى، أحد أعضاء المجلس، ورؤساء المؤسسات الصحفية القومية، ورئيس وكالة أنباء الشرق الأوسط، وبحضور رئيس الوزراء المهندس إبراهيم محلب، ووزير المالية هانى قدري.

وطالب الرئيس السيسى بأن تتوصل هذه اللجنة لعشرة أو 12 قرارا تكون قادرة على حل مشاكل المؤسسات الصحفية القومية حيث يكون جزء من هذه الحلول من خارج "الصندوق" أى "حلول غير تقليدية."

وأكد الرئيس مجددا أن الدولة لن تسمح بسقوط المؤسسات الصحفية القومية، قائلا :"نريد أن تفوق المؤسسات الصحفية وتشتغلوأكد أن الدولة تريد أن يكون الإعلام القومي إعلاما ناجحا ولابد أن نكون متأكدين من ذلك.