EN
  • تاريخ النشر: 15 مارس, 2015

ثلاث ظواهر فلكية مميزة تحدث يوم الجمعة المقبل

قمر مكتمل

قمر مكتمل

كشف المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية أن يوم الجمعة المقبل سيكون يوما فلكيا مميزا، حيث لا يقتصر على ميلاد هلال الشهر الهجري الجديد جمادى الآخرة، وإنما أيضا سيشهد ثلاث ظواهر فلكية تحدث في نفس اليوم.

(القاهرة - mbc.net) كشف المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية أن يوم الجمعة المقبل سيكون يوما فلكيا مميزا، حيث لا يقتصر على ميلاد هلال الشهر الهجري الجديد جمادى الآخرة، وإنما أيضا سيشهد ثلاث ظواهر فلكية تحدث في نفس اليوم.

وقال الدكتور أشرف لطيف تادرس -رئيس قسم الفلك بالمعهد- إن يوم الجمعة سيحدث فيه كسوف كلي للشمس، وذروة الاعتدال الربيعي والقمر العملاق.

وأضاف "تادرس" –في تصريحات صحفية- إن مصر ودول شمال إفريقيا والشرق الأوسط وأوروبا وشمال آسيا، سيشاهدون بدرجات متفاوتة الكسوف الكلي للشمس، مشيرًا إلى أنه سيبدأ جزئيًا في مصر في ذلك اليوم في الساعة 11 و10 دقائق صباحًا بتوقيت القاهرة، ويصل أقصى درجة له الساعة 11 و48 دقيقة صباحًا، فيما ينتهي في 12 والنصف ظهرًا تقريبًا.

وأوضح أن هذا الكسوف هو الأول في العام الميلادي الحالي، وأنه سيحدث متزامنًا مع تساوي الليل والنهار تمامَا، نظرًا لاتفاق حدوثه مع ذروة الاعتدال الربيعي، وأنه يتفق كذلك مع حدوث ظاهرة القمر السوبر (القمر العملاقحيث يكون القمر محاقًا، وفي نفس الوقت أقرب إلى الأرض (نقطة الحضيض في مدارهفيظهر تأثيره في عملية المد والجزر ويزيد ارتفاع المياه عن معدله الطبيعي.