EN
  • تاريخ النشر: 24 مارس, 2015

تحرشوا بزوجته ثم قتلوه بطريقة بشعة عندما عاتبهم

مضايقات جنسية

لم يدرك من يقوم بالتحرش اللفظي بإحدى السيدات أن ينتهي الأمر بجريمة قتل وحريق، ولكن هذا ما حدث، بعد أن قتل ثلاثة أشخاص سائق تاكسي بالأسلحة البيضاء بعدما عاتبهم على معاكستهم زوجته.

(القاهرة - mbc.net) لم يدرك من يقوم بالتحرش اللفظي بإحدى السيدات أن ينتهي الأمر بجريمة قتل وحريق، ولكن هذا ما حدث، بعد أن قتل ثلاثة أشخاص سائق تاكسي بالأسلحة البيضاء بعدما عاتبهم على معاكستهم زوجته، وحرق أشقاء الزوجة محلهم بعد نشوب مشاجرة كبيرة.

وكشفت تحقيقات نيابة عين شمس أن المجني عليه يعمل سائق تاكسي عقب عودته من العمل أخبرته زوجته أن أصحاب صالون الحلاقة يقومون بمعاكستها، أثناء شراء طلبات المنزل، وتبين أن المجني عليه توجه ثائرًا إلى صالون الحلاقة للمواجهة المتهمين، فوقعت مشاجرة عنيفة بين الطرفين قام المتهمين على إثرها بتقييد المجني عليه، وإبرامه ضربًا مجرحاً وقاموا بطعنه بسلاح أبيض في قدميه ورقبته على إثرها فارق الحياة قبل وصوله إلى المستشفى.

وأظهرت التحقيقات انه فور علم الزوجة وأشقاءها أسرعوا الي موقع الحادث ونشبت مشاجرة بين العائلتين، على أثرها قام أشقاء الزوجة بإشعال النيران في صالوني حلاقة، وأصيبت الزوجة بإصابات بالغة تم نقلها إلى المستشفى لإجراء الإسعافات الأولية لها.

وبمناظرة النيابة للجثة تبين إصابة المجني عليه بقطع في الشرايين في فخذه الأيمن وجروح بالرأس والرقبة، مما تسبب في نزيف حاد لفظ على اثرة انفاسه الأخيرة. وفقا لما ذكر موقع مصراوي.