EN
  • تاريخ النشر: 13 يوليو, 2017

بالصور: أول ثانوية 2008 هكذا أصبحت حياته الآن.. ونصيحة من ذهب لأوائل 2017

مصطفى نبيل

بعد مرور تسع سنوات على حصوله على المركز الاول في الثانوية العامة في شعبه الرياضيات على مستوي الجمهورية . كشف المهندس مصطفي محمد نبيل عن تفاصيل حياته التى تغيرت للأفضل وما الذى يتذكره من هذا الحدث الذى غير حياته للأفضل في حواره مع mbc.net

(القاهرة - mbc.net) بعد مرور تسع سنوات على حصوله على المركز الأول في الثانوية العامة في شعبه الرياضيات على مستوي الجمهورية، كشف المهندس مصطفي محمد نبيل عن تفاصيل حياته التى تغيرت للأفضل، موجهًا عدة نصائح لمتفوقي الثانوية هذا العام.

وفي عام 2008 حصل مصطفى على 409.5 درجة عندما كان طالبا في مدرسة النصر الثانوية بنين  التابعة لإدارة وسط  بمحافظةالإسكندرية. وكشف مصطفى ما الذى يتذكره من هذا الحدث الذى غير حياته للأفضل في حواره مع  mbc.net.

ما ذكرياتك في الثانوية العامة؟ 

-          أتذكر كل شيء بالدقيقة والثانية وكأنها بالأمس، عرفت وقتها من مصادر أنني من الأوائل حتى قام الوزير بمهاتفتي، ثم بدأت قنوات التليفزيون والبرامج بالتسابق لإجراء حوارات معي، وتحولت ساحة البيت إلي معركة بين المراسلين والصحفيين، كان يومًا أشبه بالحلم.

بعدها حصلت على تكريم من الوزير، وجريدة الجمهورية والسيد نجيب ساويرس وعدد من النوادي والبرامج، كما حصلت على منحة في الجامعة الألمانية قسم هندسة الاتصالات التي تخرجت منها فيما بعد.

الصورة يظهر فيها مصطفى نبيل والفنان سمير صبري والمحافظ السابق للإسكندرية عادل لبيب
584

الصورة يظهر فيها مصطفى نبيل والفنان سمير صبري والمحافظ السابق للإسكندرية عادل لبيب

كم كنت تدفع مقابل الدروس الخصوصية في وقتها؟

-          لا أتذكر الرقم ولكنه كان ما يعدل ثلث مرتب والدي. 

أين تعمل الآن؟.. وماذا حققت في حياتك؟

أنا الآن أقوم بتحضير الدكتوراه في جامعة شتوجارت بألمانيا وأعمل كمعيد في نفس الجامعة التي قدمت فيها 4 ورقات بحث علمي في مجال هندسة الاتصالات ومازال المشوار طويلاَ أمامي فالعلم بحر لا ساحل له.

مصطفى نبيل أصبح يعيش في ألمانيا حاليا
1536

مصطفى نبيل أصبح يعيش في ألمانيا حاليا

هل كان للثانوية العامة تأثير واضح في تغيير حياتك للأفضل؟

بالتأكيد لقد قدمت لي ثقة ودفعة ويقين في أن الله لا يعطي على المواهب التي ليست من فعلنا! ولكن يعطي على السعي الذي هو من فعلنا ولذلك أتذكر دائما بأن التميز يكون بالسعي في كل خطوة في الحياة.

مصطفى نبيل
960

مصطفى نبيل

ما هي نصيحتك لكل الحاصلين على الثانوية العامة هذا العام؟

أقول لهم: المستقبل أهم فلقد دخلت الكلية وكان هناك طلبة مجموعهم أقل مني ولكنهم سبقوني بمراحل بفضل مجهودهم.

ونصيحتي: لا تجعل المجموع كافيا لك أجعله البداية الحقيقة للحياة فقط.

وعن الطلبة الذين لم يوفقوا في تسجيل مجموع عالي أو الدخول لكلية معينة قال: الثانوية العامة ليست مقياس، مستقبلك محفوظ بيد الله ولا ينقصه أي تدبير، كل ما هو مطلوب من حضرتك السعي بكل جد. انسَ ما فات وابدأ من جديد الحياة اللي بجد وللجميع أهلا بكم في كوكب الأرض.