EN
  • تاريخ النشر: 25 نوفمبر, 2017

النيابة تكشف تفاصيلًا جديدة عن هجوم "الروضة" الإرهابي

هجوم إرهابي في  مسجد الروضة  - العريش – سيناء

مسجد "الروضة" مقر الهجوم الإرهابي

قال مسؤولون مصريون إن المسلحين الذين هاجموا مسجدًا في محافظة "شمال سيناء" يوم الجمعة 24 نوفمبر، رفعوا راية تنظيم "داعش" الإرهابي، وهم يطلقون النار من باب المسجد ونوافذه.

  • تاريخ النشر: 25 نوفمبر, 2017

النيابة تكشف تفاصيلًا جديدة عن هجوم "الروضة" الإرهابي

(القاهرة – mbc.net) قال مسؤولون مصريون إن المسلحين الذين هاجموا مسجدًا في محافظة "شمال سيناء" يوم الجمعة 24 نوفمبر، رفعوا راية تنظيم "داعش" الإرهابي، وهم يطلقون النار من باب المسجد ونوافذه.

جاء ذلك ذلك بعد الهجوم الذي استهدف مسجدًا في محافظة "شمال سيناء" المصرية صباح الجمعة 24 نوفمبر، أثناء صلاة الجمعة في مسجد "الروضة" بقرية "بئر العبدوراح ضحيته 305 شخصًا، وأصيب عشرات آخرين.

وذكرت النيابة العامة في بيان لها نقلته وكالة "رويترزذكرت فيه عدد من شهادات المصابين، قالوا فيها إن المهاجمين فاجأوا المصلين أثناء الصلاة، وأن "عددهم يتراوح بين 25 و30 عضوًا تكفيريًا يرفعون علم داعش، وقد اتخذوا مواقع لهم أمام باب المسجد ونوافذه البالغ عددها 12 نافذة، وكانوا يحملون الأسلحة الآلية"

ووصل المهاجمون الذين كانوا يرتدون ملابس تشبه الزي العسكري - وكان بعضهم ملثمين -  إلى المسجد في خمس سيارات دفع رباعي، وطوقوه ثم أطلقوا النار، مما جعل المصلين المذعورين يتساقطون فوق بعضهم البعض بينما يحاولون الهرب.

وكان شهود قالوا يوم الجمعة 24 نوفمبر، إن المسلحين فجروا عبوة ناسفة بعد أن فرغ المصلون من صلاة الجمعة، وأطلقوا النار على المصلين المتدافعين إلى خارج المسجد، كما أطلقوا الرصاص على سيارات الإسعاف وأشعلوا النار في سيارات المصلين لإغلاق الطرق.

وقال الجيش المصري إنه شن ضربات جوية ونفذ مداهمات الليلة الماضية استهدفت مخابئ وسيارات منفذي الهجوم. 

شاهد أيضًا.. الوضع الصحي لمصابي حادث الروضة بالعريش

من امام مستشفي الإسماعلية .. الوضع الصحى لمصابي حادث الروضة بالعريش