EN
  • تاريخ النشر: 21 مارس, 2015

الإطار لم ينفجر...ناجي من مأساة أتوبيس المريوطية يحكي لحظات الكارثة

أكدوا أن السبب الرئيسي في الحادث البشع الذي وقع على الطريق الدائري

(القاهرة - mbc.net) أكد بعض المصابين الناجين من حادث سقوط سيارة من أعلى المحور في ترعة المريوطية أن سبب الحادث هو توقف سيارة ملاكي أمام الأتوبيس فجأة، وعندما حاول السائق تفادي التصادم اختلت عجلة القيادة في يده.

وأكد صفوت ميلاد، أحد الناجين من حادث أتوبيس المريوطية، أنهم كانوا على الطريق الدائري وقامت إحدى السيارات الملاكي بالتضييق عليهم وعندما حاول السائق الابتعاد عنها سقطنا فى الترعة، وقام الأهالي برمي الحبال لانتشالنا، حيث خرجت من الأتوبيس عقب سقوطه مباشرة في المياه

وقال أحمد يوسف، أحد الناجين: إن زجاج الأتوبيس تحطم كاملا، وأنه خرج من الشباك بعد أن رأى الموت بعينيه.

وأكد إسحاق ميلاد، أحد الناجين، أن سيارة فيات 128 قامت بالتوقف فجأة أمام الأتوبيس، ما جعل السائق يحاول تفاديها ولكنهم سقطوا في الترعة، مشيرا إلى أن الأهالي قاموا بمساعدتنا بعدها جاءت سيارات الإسعاف وفقا للبوابة.