EN
  • تاريخ النشر: 19 أكتوبر, 2011

رغم الحرب الكلامية بين تريبل إتش وبانك WWE: القاتل الدماغي يتحد مع "بانك" في مواجهة "ميز" وشريكه.. فمن ينتصر؟

تربيل إتش وبانك يواجهان ميز وتروث

تريبل إتش وشريكه يواجهان ميز وتروث في WWE

القاتل الدماغي "تربيل إتش" يتحد مع خصمه "سي إم بانك" في مباراة انتقام ضد "ذا ميز" و"آر تروثوالتي من المتوقع أنها ستكون غاية في القوة.

رغم اشتعال الشجار الكلامي بين القاتل الدماغي "تريبل إتش" و"سي إم بانك" إلا أن مفارقة غريبة وقعت باتحادهما معا في مباراة انتقام ضد "ذا ميز" و"آر تروث" في مباراة يلعبها المصارعون بالولايات المتحدة الأمريكية في 23 أكتوبر/تشرين الأول 2011.

المباراة ستكون في غاية الصعوبة، خاصة وأن "تريبل إتش" –المدير التنفيذي لـWWE- قام بطرد "ميز" و"تروث" سابقا، ولكن هذه المرة سيكون عليه أن يكون شريكا مع "سي إم بانك" الذي أهان عائلة "تريبل" بالكامل.

وكانت الحرب الكلامية تصاعدت بشدة بين "بانك" و"تريبل إتش" بشكل أسبوعي، لتصل إلى ذروتها في مباريات "ليلة الأبطالومع تدخل "كيفن ناش" و"ميز" و"تروث" اشتعلت الحرب أكثر ولم يجد "تريبل إتش" حلا لها.

وحاول "تروث" وشريكه "ميز" تحويل حياة "تريبل إتش" إلى جحيم، فتدخلا في مباراة "زنزانة الجحيم" وهاجما الحكام والمصورين في ليلة فوضوية، انتهت بتواجد الشرطة لحل المشكلة، والقبض على "ميز" و"تروث".

ومع الفوضى التي حدثت؛ أجمع المصارعون على قرار عدم صلاحية "تريبل إتش" كمدير تنفيذي للاتحاد، لكن الأخير ليدافع عن نفسه قام بتعيين "جون لورينايتس" كمدير عام مؤقت لـ"راو، وهو ما جعل "جون" يستغل سلطاته ويعيد "ميز" و"تروث" لعالم المصارعة خلافا لقرار طردهما الصادر من "تريبل إتش".

وبعد إعادة "ميز" و"تروثوجها هجوما جديدا على "تريبل إتش" و"بانكلذلك تم الترتيب لمباراة انتقام بين أربعتهم، مقسمين في فريقين "تريبل إتش" وشريكه "بانك" ضد "تروث" وشريكه "ميز".

والسؤال الذي يدور في عقول الجميع، هل ينجح "تريبل إتش" في التحالف المؤقت مع عدوه "بانك"؟ وهل يتمكن "تريبل إتش" من إيقاف الفوضى؟ أم ينتصر "ميز" و"تروث" ويكملان عملية الفوضى التي تبنياها في الأسابيع الماضية؟