EN
  • تاريخ النشر: 08 أكتوبر, 2009

"MVP" يتخطى "هادري" ويحصد أعلى نسبة أصوات لبطولة WWE

في نتائج غريبة وغير متوقعة، حصل المصارع الشاب "MVP" على أعلى نسبة بتوقع حصوله على لقب بطل "WWE" وذلك مقارنةً ببعض المصارعين الشباب اللذين أثبتوا تميزا واضحا على حلبة المصارعة.

في نتائج غريبة وغير متوقعة، حصل المصارع الشاب "MVP" على أعلى نسبة بتوقع حصوله على لقب بطل "WWE" وذلك مقارنةً ببعض المصارعين الشباب اللذين أثبتوا تميزا واضحا على حلبة المصارعة.

وجاءت نتيجة الاستفتاء تحمل وجها من الغرابة بعد أن تمكن المصارع "MVP" من تخطي المصارع الماهر مات هاردي "Matt Hardy" الذي فاز سابقا بلقب "WWE Tag Team"، مما يثير التساؤلات حول تراجع شعبية "مات هاردي" في قلوب الجماهير.

وتساءل الاستفتاء عن أفضل مصارع شاب له فرصة للحصول على لقب بطولة "WWE" في يومٍ ما، وشملت قائمة المرشحين المصارع "The Miz"، و"MVP"، و"مات هاردي"، "تيد ديبياسيوالمصارع "The Brain Kendrick".

وحصل "MVP" خلال الاستفتاء على نسبة 47% مقارنة بالمصارعين، وتلاه في المركز الثاني المصارع "تيد ديبياسي" بنسبة 22%، وفي نسبة متقاربة حصل "مات هاردي" على المركز الثالثة بنسبة 21%.

واختير "The Miz" و"The Brain Kendrick" في المرتبتين الرابعة والخامسة على التوالي وذلك بنسبة 7%، و3% للأخير.

الجدير بالذكر أن المصارع "MVP" و"مات هاردي" كانت بينهما عداوة قوية عامي 2007-2008، حيث استطاع مات هاردي الانتصار على غريمه في 6 يوليو 2007، مما أدى إلى بداية العداوة بينهما، ولكن بعدها فشل "مات هاردي" في الانتصار على غريمه مجددا، مما دعا "MVP" للقول إنه أفضل من "مات هاري" في كل شيء.

كلمة بسيطة قالها المصارع "MVP" فتحت الكثير من العداوات بينه وبين "مات هاردي"؛ حيث قام "MVP" بتحدي غريمه للدخول في مباراة ملاكمة بينهما، والذي كان الحدث الرئيسي في ليلة السبت، ولكن بسبب شعور "MVP" بالتعب وقتها بسبب حالة قلبه فأصبح غير قادر على المنافسة، فاضطر "مات هاردي" لمواجهة البديل بطل العالم السابق للملاكمة "إيفاندر هوليفيلد".

وفي 30 مارس عام 2008، عاد "مات هاردي" بقوة للساحة مجددا، حيث قام بمنع فوز "MVP"، وفي 4 إبريل واجه "MVP" غريمه مات هاردي مجددا في مباراة بلا قوانين، مما أدى لفوز "مات هاردي" في المباراة وأعاد العداوة مجددا بينهما.