EN
  • تاريخ النشر: 19 أكتوبر, 2009

ليغاسي يتباهى بانتصاراته ويهرب من مواجهة "D-X"

المواجهة الكلامية أصبحت السمة الغالبة لجميع المباريات التي جمعت بين الخصمين فريق "ليغاسي" المكون من "تيد ديبياسي" و"كودي رودزوفريق "D-X" المكون من "ترابيل إتش" والأسطورة "شون مايكلز"؛ لدرجة أن المباراة التي كان من المقرر بدءها في "بناء الشيطان" المبنى الأكثر رهبة في عالم المصارعة، قد انتهت قبل بدايتها، بعد أن ازدادت المواجهة الكلامية حدة بينهما.

المواجهة الكلامية أصبحت السمة الغالبة لجميع المباريات التي جمعت بين الخصمين فريق "ليغاسي" المكون من "تيد ديبياسي" و"كودي رودزوفريق "D-X" المكون من "ترابيل إتش" والأسطورة "شون مايكلز"؛ لدرجة أن المباراة التي كان من المقرر بدءها في "بناء الشيطان" المبنى الأكثر رهبة في عالم المصارعة، قد انتهت قبل بدايتها، بعد أن ازدادت المواجهة الكلامية حدة بينهما.

وتفاخر فريق "ليغاسي" بانتصاراته السابقة على خصمه، وقام "ديبياسي" بعرض لقطات سابقة من مباريات كثيرة انتهت بانتصارهم على "D-X"، مؤكدين عدم توقفهما عن المباريات حتى يخرجا خصمهما "D-X" من "RAW" للأبد، حيث إن لديهما وسائل تعذيب شديدة لن يصمد أمامها فريق "D-X".

من ناحيته تناول "كودي رودز" الميكروفون من شريكه، وبدأ بتعداد مميزات فريق "D-X" وأنهما اثنان من نجوم المصارعة على وجه الأرض، وأن "شون مايكلز" يعتبر أكثر مصارع له قدرة على الأداء العالي، وإدهاش الجمهور داخل الحلبة، معترفا بأنه من أعظم المصارعين في التاريخ، بعد تخطيه إصابة خطيرة في ظهره وعودته في مباراة قوية، بينما يعتبر "ترابيل إتش" من كبار المصارعين؛ الذي فاز 13 مرة ببطولة العالم في المصارعة.

وفاجأ فريق "D-X" الجمهور بأصواتهم، دون أن يظهروا على الحلبة فعليا، ودافع "ترابيل إتش" عن ثقته بنفسه، مؤكدا تحوله لوحش داخل الحلبة واستعداده لخوض المباراة داخل "بناء الشيطانفي مواجهة الفريق المغرور "ليغاسيخاصة وأن فريق "D-X" خاض مباريات عديدة داخل البناء المرعب "Hell in a Cell".

وأكد "شون مايكلز" قدرته على هزيمة "ليغاسي" داخل بناء الشيطان، خاصة وأن باب البناء يتم إغلاقه بسلاسل حديدية؛ مما يمنع خروج المصارعين حتى نهاية المباراة، وكانت المفاجأة الصاعقة للجمهور لدى نزول فريق "D-X" من خلف صفوف الجمهور؛ لبدء المباراة، هي هرب فريق "ليغاسي" من الحلبة، وعودتهم للكواليس مجددا، مما أنهى المباراة قبل بدايتها.

وكان فريق ليغاسي قد اعتمد الضربات القاسية والخداع في مواجهتهم لفريق "D-X"، خاصة في المباراة الأخيرة، حيث قام "تيد ديبياسي" وشريكه بضرب "ترابيل إتش" معا، وخالفا قوانين المباراة، بعد أن أخرجا أحد الكراسي ووضعاه على رأس "ترابيل إتشمحاولين القفز على الكرسي، وتحطيم رأسه تماما، لكن "شون مايكلز" استطاع الوقوف على قدميه، وضربهما قبل تنفيذ الضربة الخطيرة على رأس "ترابيل إتش".