EN
  • تاريخ النشر: 09 أكتوبر, 2009

مؤامرة كبرى في أثناء توقيع عقد "بناء الشيطان" راندي أورتون يتوعد بإلقاء جون سينا في الجحيم

من الطبيعي أن تتم عملية توقيع العقود بين الأشخاص أو المؤسسات بطريقة حضارية وسهلة، ولكن توقيع العقود بين المصارعين تحمل طابعا مختلفا بالتأكيد؛ حيث تزداد الإثارة والمفاجآت، خاصة إذا كان العقد بين متصارعين بينهما عداوة قديمة؛ مثل بطل اتحاد المصارعة "جون سيناوالمصارع "راندي أورتون" الملقب بـ"The Viper".

من الطبيعي أن تتم عملية توقيع العقود بين الأشخاص أو المؤسسات بطريقة حضارية وسهلة، ولكن توقيع العقود بين المصارعين تحمل طابعا مختلفا بالتأكيد؛ حيث تزداد الإثارة والمفاجآت، خاصة إذا كان العقد بين متصارعين بينهما عداوة قديمة؛ مثل بطل اتحاد المصارعة "جون سيناوالمصارع "راندي أورتون" الملقب بـ"The Viper".

"حلبة المصارعة" كانت هي ساحة توقيع العقد الرسمي؛ لبدء مباريات "بناء الشيطان "Hell in a Cell"، حيث يمتاز البناء بأنه على ارتفاع 20 قدما فوق الحلبة، ويزن الفولاذ على جوانبه 5 أطنان تقريبا، التي ستستمر على مدار الأسبوعين القادمين؛ حيث من المقرر أن يواجه "جون سينا" خصمه "راندي أورتون" في صراعهما على حزام البطولة؛ الذي يملكه "سينا" حاليا.

وفي الوقت الذي تم فيه تجهيز حلبة المصارعة، بإضافة طاولة وكرسيين لإتمام العقد، كان "أورتون" خلف الكواليس يجهز لخطة خفية ضد خصمه "جون سينا" لم يكشف عن تفاصيلها، غير أنه طلب من فريق "ليغاسي" عدم الخروج إلى الحلبة في تلك الليلة.

في البداية دخل "أورتون" -بطل المصارعة السابق- إلى الحلبة، بينما لحق به خصمه "جون سينا" محدقا في عينيه، فقام راندي بتوقيع العقد ولكنه فاجأ الجميع بطلبه من أحد مقدمي البرنامج الخروج خارج الحلبة، لتقع بين "أورتون" و"سينا" مواجهة كلامية حادة.

ووصف راندي نفسه -خلال حديثه لجون سينا- بأنه أصبح أكثر خطورة من ذي قبل، معبرا عن رغبته في استعادة لقبه، متوعدا "سينا" بأنه لن يخرج من مباراة "Hell in a Cell" كما كان من قبل، مما أثار استفزاز "جون سينا"؛ لكنه عمد للرد عليه ببرود، متجاهلا تهديده الذي تضمن حديثا عن أن "جون سينا" لم يلعب مباراة داخل "بناء الشيطان" من قبل.

وعرض لقطات سابقة من مباراة "Breaking Point" خسر فيها راندي أمام سينا، حيث أعلن خلالها راندي انسحابه من المباراة، مما أثار مزيدا من التوتر بين المصارعين، خاصة بعد أن قام "جون سينا" بتوقيع العقد الرسمي لبدء مباريات "Hell in a Cell"، محذرا أورتون من خسارته؛ التي ستهدد مشاركته في مباراة "Re-match" أو الدخول في بطولات مجددا.

وأكد جون سينا لغريمه أنه سيتخلى عن كل مفاهيم الروح الرياضية ونزاهته في اللعب، في سبيل تحقيقه، وبدوره رد عليه أورتون بأن غروره سيكون سبب تحطيمه، مؤكدا رغبته في إلقاء "جون سينا" في الجحيم.

وأتبع "راندي أورتون" قوله بدخول "Tag Team" المصارع بيج شو "The Big Show"، وشريكه كريس جيريكو "Chris Jericho" إلى الحلبة بصورة مفاجئة، ودون إذن من الحكام؛ حيث قام الاثنان معا بالهجوم على "جون سيناطبقا لخطة "راندي أورتون" الخفية، لكن المصارع مارك هنري "Mark Henry" وشريكه "MVP" هبا للدفاع عن "جون سينا".

وتدخل ضيف البرنامج الممثل الكوميدي "سيدريك" لإيقاف قتالهم، مشيرا إلى قراره بعقد مباراة "Tag Team" المكونة من 6 أشخاص.. الأمر الذي لم يثر سعادة "راندي أورتون" لإيقاف خطته الخفية.