EN
  • تاريخ النشر: 08 يوليو, 2010

الحلقة الـ41: المبتدئون يهاجمون ماكمان رئيس اتحاد المصارعة

مع الظن الذي ساد عقول الجميع المتزامن مع دخول "فينيس ماكمان" بأنه سيضع حدًّا للمصارعين المبتدئين، إلا إن المفاجأة الكبرى كانت بعد أن كشف "ماكمان" طرده للمدير العام "بريت هارت" وتعيينه لآخر جديد، لكنه سيبقيه مجهولًا لفترة.

  • تاريخ النشر: 08 يوليو, 2010

الحلقة الـ41: المبتدئون يهاجمون ماكمان رئيس اتحاد المصارعة

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 08 يوليو, 2010

مع الظن الذي ساد عقول الجميع المتزامن مع دخول "فينيس ماكمان" بأنه سيضع حدًّا للمصارعين المبتدئين، إلا إن المفاجأة الكبرى كانت بعد أن كشف "ماكمان" طرده للمدير العام "بريت هارت" وتعيينه لآخر جديد، لكنه سيبقيه مجهولًا لفترة.

وخلال حلقة الخميس الـ 8 من يوليو/تموز، كشف "ماكمان" -رئيس الاتحاد- إن المدير الجديد سيتواصل مع الجمهور عن طريق إرسال الرسائل الإلكترونية، وبالفعل وصلت رسالة للمعلقين، تخبرهم بموافقة المدير العام على انضمام مصارعي "إن إكس تي" إلى اتحاد الراو.

وأثناء وجود "ماكمان" دخل المصارع "جون سينا" ليطالب بحقه في مباراة إعادة للقب الذي خسره، وأن تكون في الليلة نفسها، لكن "شايمس" رفض العرض، إلا أن المدير العام الجديد أرسل رسالة، معلنا بها أن مباراة الحدث الرئيسي ستكون بين جون سينا ضد شايمس، وللتأكد من عدم تدخل المبتدئين، اقترح المدير العام أن يكون "فينيس ماكمان" هو الحكم الضيف للمباراة.

ودخل المصارعون المبتدئون السبعة، ليعتذروا أمام الجمهور عن التصرفات الهمجية التي قاموا بها خلال الأسابيع الماضية، وخاصة لضربهم "بريت هارتو"جون سيناوفريق "هارت دايناستي".

وبدأت مباراة الحدث الرئيسي بعد اعتذار المبتدئين، بحركات قوية من جانب "شايمس" الذي انهال بالضرب على جسد "جون سينا" المنهك بعد أن تعرض للهجوم الشديد خلال الأسابيع الماضية على يد المبتدئين؛ حيث اقترب "شايمس" من تحقيق النصر، خاصة بعد أن استخدم السلم الفولاذي ضد "جون سينا".

وتحطمت آمال "شايمس" في الفوز، بعد أن فوجئ بدخول المصارعين المبتدئين الذين قاموا بتحطيم ساحة الحلبة مرة أخرى دون اكتراث بالاعتذار السابق، كما قاموا بضرب "جون سينا" بطاولة المعلقين الفولاذية، واستدعاهم "ماكمان" ليكشف للجميع أنه يتحمل جزءا كبيرا من مسؤولية ما حدث سابقًا.

وعلى الرغم من أن ماكمان هو رئيس اتحاد المصارعة والآمر الناهي على الحلبة، فإنه فوجئ بأن المصارعين السبعة التفوا حوله على الحلبة، ليقوموا بضربه بشدة، مستخدمين كل الضربات القاضية، ورحلوا بعد أن تركوه على الأرض فاقدا الوعي.

وفي وقت سابق من تلك الأحداث، دخل المصارع "راندي أورتون" ليعبر عن غضبه لتدخل المصارعين المبتدئين في مباراة "الرباعية القاتلةلكن "ميز" قاطعه ليقوم بالهجوم عليه، ومن بعدها دخل "إيدج" منفذًا ضربة الرمح على "أورتون" وهو ينقل له رسالة تهديد.

من ناحية أخرى، تمكن المصارع "جون موريسون" من الفوز على المصارع "زاك رايدر" في مباراة من جولة واحدة، بعد أن استخدم ضربته القاضية "ستارشيب بين" معتمدا على الحبال.

كما تمكن المصارع "كريس جيريكو" من الفوز بمباراة من جولة واحدة على المصارع "إيفان بورنبعد أن تمكن من تثبيت الأخير، على الرغم من الدفاع المستميت الذي حاول إيفان أن يقوم به، إلا إن جيريكو قد توعد سابقًا بأنه في حال خسارته المباراة سيعتزل لعب المصارعة نهائيّا.